بين العرش والقلب

  • نعتذر عن الأخطاء التقنية في الموقع ، جاري العمل على إصلاحها

    هذا المنتدى وقف لله تعالى


ليلى4

عضو متميز
31 مايو 2005
408
5
0
أنزه الموجودات ، وأظهرها ، وأشرفها ، وأعلاها ذاتاً وقدراً ، وأوسعها ، عرش الرحمن جلَّ جلاله .
ولذلك صلح لاستوائه عليه ، وكل ماكان أقرب إلى العرش كان أنور ، وأنزه ، وأشرف مما بَعُدَ عنه، ولهذا كانت جنة الفردوس أعلى الجنان ، وأشرفها ،وأنورها ،وأجلَّها ، لقربها من العرش ؛ إذ هوسقفها ‘ وكل ما بَعُدَ عنه كان أظلم وأضيق .
ولهذا كان أسفل سافلين شرّ الأمكنة وأضيقها وأبعدها من كل خير .
وخلق الهه القلوب ، وجعلها محلاً لمعرفته ، ومحبته ، وإرادته ، فهي عرش المثل الأعلى ، الذي هو معرفته ، ومحبته ، وإرادته ؛ قال تعالى { لِلَّذِين لاَ يُؤمنونَ بالأَخرةِ مثلُ السَّوْء وللهِ المثل ُ الأعلى وهو العزيزُ الحكيمُ} فهذا من المثل الأعلى ، وهو مسوٍ على قلب المؤمن فهو عرشه ، وإن لم يكن أطهر الأشياء وأنزهها وأطيبها وأبعدها من كل دنس وخبث ، لم يَصلُح لاستواء المثل الأعلى عليه معرفة ومحبة وإرادة .
فاستوى عليه مثل الدنيا الأسفل ومحبتها وإرادتها والتعلق بها ، فضاق وأظلم وبَعُدَ من كماله وفلاحه ؛ حتى تعود القلوب 1. قلبٌ هو عرش الرحمن ففيه النور والحياة وذخائر الخير .
2. وقلبٌ هو عرش الشيطان ، فهناك الضيق والظلمة والحزن .
 

نسايم الدخيل

عَصَوْ شَرَفٍ
25 يناير 2005
7,254
44
0
جزاك الله خيرا

اختي الفاضلة ليلى


ياهلا ومرحبتين فيك
 

صاحبة همة

عُضْو شَرَفٍ
29 فبراير 2004
6,738
199
0
جزاك الله خير اختي