Text Example

منتديات الحصن النفسي ترحب بكم

Text Example
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 12 إلى 15 من 15

الموضوع: لم يلب اللـه أياً من طلباتي..!

  1. #12
    عضو إيجابي أكثر نشاطا

    User Info Menu



    جُزيتي خيراً ايتها الشمس الأصيلة على هذا النقل الطيب والمعبر

    أختك سمر
    اللهم وفقنا لما تُحب وترضى
    ====

    موعظة قرأتها
    لاتقل يارب لي هم كبير
    ولكن قل ياهم لي رب كبير

  2. #13
    عضو إيجابي نشط

    User Info Menu

    فعلا كلمات جميله وموضوع رائع ويا ريت الانسان يفهم ان ربنا بيريد له الاحسن وهو لا يدري ولكن مع ذلك فالانسان ايضا يشعر دائما بضيق عندما يجد ان ما يتمناه لم يحققه وحتي لو كان مدرك ان الله يريد له الاحسن فيشعر بالضيق لان ما يتمناه لا يتحقق فيجب ان تكون انت علي يقين قوي بهذه الفكره حتي تخفف من احزانك سلمت يداكي

  3. #14
    عُضْو شَرَفٍ

    User Info Menu

    سبحان من وضع الحكمة بمن يريد من خلقه
    رجل حكيم عرف وفهم سر السعادة في هذه الحياة


    جزاكي الله خيرا شمس
    عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : "من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئاً ، ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لا ينقص ذلك من آثامهم شيئاً". رواه مسلم .
    صلوا عليه وسلموا تسليـــــــــــــما
    حتى تنالوا جنة ونعيــــــــــــــــــما
    الله يجزي من يصلي مرة عشرة
    ويسكنه في الجنان مقيـــــــــــــــما

  4. #15
    مشرف بوابة النفس المطمئنة

    User Info Menu

    الإنسان لا يياس أبدا من رحمة الله ,بل يستمر في الدعاء
    وطول ما هو يدعو ..هو في عبادة عظيمة ويقين بالله وثقة وحسن ظن بالله الكريم
    قال النبي صلى الله عليه وسلم :
    "يُسْتَجابُ لأحَدِكُمْ ما لَمْ يَعْجَلْ، يقولُ: دَعَوْتُ فَلَمْ يُسْتَجَبْ لِي".

    صحيح البخاري

    يُرشِدُنا النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم في هذا الحديثِ إلى أَدبٍ مِن آدابِ الدُّعاءِ: وهو أنْ يُلازِمَ العبدُ الطَّلَبَ في دُعائِه ولا يَيْئَسَ مِن الإجابةِ؛ لِمَا في ذلك مِن الانقِيادِ والاستِسلامِ وإظهارِ الافتِقارِ.
    وإذا قال: دَعَوْتُ فلم يُسْتَجَبْ لي؛ يكون كالمَانِّ بدُعائِه على الله تعالى، أو أنَّه يَرَى أنَّه أتَى مِن الدُّعاءِ ما يَستحِقُّ به الإجابةَ على الله، وهذا سُوءُ أَدَبٍ مع الله تعالى.
    وقد جاءَ في روايةٍ لِمُسلِمٍ:
    «لا يَزَالُ يُسْتَجَابُ للعبدِ ما لم يَدْعُ بإِثْمٍ أو قَطِيعَةِ رَحِمٍ، ما لم يَستعجِلْ». قِيلَ: يا رسولَ الله، ما الاستِعجال؟ قال: «يقول: قَدْ دَعَوْتُ وقد دَعَوْتُ، فلَمْ أَرَ يَسْتَجِيبُ لي، فَيَسْتَحْسِرُ عندَ ذلك، ويَدَعُ الدُّعاءَ».
    وفي الحديثِ: أنَّ مِن أسبابِ إجابةِ الدُّعاءِ: المُداومةَ على الدُّعاءِ والإلحاحَ فيه.
    لاتجزعن إذا ما الأمر ضقت به...ولا تبيتنّ إلا خاليَ البالِ
    ما بين طرفة عَين وانتباهتها ...يغيّر الله من حالٍ إلى حالِ





صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

المواضيع المتشابهه

  1. سسـاعدوني اللـه يسـاعدكم ...
    بواسطة لضروره احكام في المنتدى الإستشارات النفسية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 16-12-2010, 10:56 PM
  2. أياً من هذه تريد؟؟
    بواسطة روح غريبة في المنتدى بوابة الدعوة و التوبة وتزكية النفس
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-07-2009, 12:47 AM
  3. أرجو أن تقبلوني أخاً لكم ( عضو جديد): السلام عليكم
    بواسطة berksan في المنتدى بوابة الاستقبال
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 09-06-2008, 12:11 AM
  4. فهـل من عـودة الي اللـه ...؟؟؟
    بواسطة ناهـد الخراشي في المنتدى بوابة النفس المطمئنة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 23-07-2005, 12:39 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •