Text Example

منتديات الحصن النفسي ترحب بكم

Text Example
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: التكبيرُ في عيدِ الفِطرِ...

  1. #1
    مشرف بوابة النفس المطمئنة

    User Info Menu

    التكبيرُ في عيدِ الفِطرِ...

    الفرع الأول: حُكْمُ التَّكبيرِ في عيدِ الفِطْرِ

    يُسنُّ التكبيرُ في عيدِ الفِطرِ ,وهو مذهب الجمهور :المالكية ,والشافعية ,والحنابلة ,وبه قال أبو يوسف ومحمد الحسنمن الحنفية ,وحكى الإجماع على ذلك

    الأدلَّة:
    أولًا: من الكِتاب
    قال الله سبحانه وتعالى
    (( وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ))
    البقرة 185

    أنَّ في الآيةِ الأمرَ بالتكبيرِ بعدَ إكمالِ عِدَّةِ شهرِ رَمضانَ، وذلك يكونُ في عِيدِ الفطر

    ثانيًا: من السُّنَّة
    عن أمِّ عطيَّةَ، قالت: ((كنَّا نُؤمَر بالخروجِ في العيدين، والمُخبَّأةُ، والبِكرُ. قالت: الحُيَّضُ يَخرُجْنَ فيكنَّ خلفَ الناسِ، يُكبِّرْنَ مع الناسِ)). وفي رواية: ((فيُكبِّرْنَ بتكبيرهم))

    ثالثًا: من الآثار
    عن ابنِ عُمرَ رَضِيَ اللهُ عنهما: (أنَّه كان يَجهَرُ بالتَّكبيرِ يومَ الفِطرِ إذا غدا إلى المصلَّى، حتى يخرُجَ الإمامُ فيُكبِّرَ)

    رابعًا: عملُ أهلِ المدينةِ على التَّكبيرِ في عيدِ الفِطرِ
    خامسا:القياس على التكبير في عيد الأضحى

    الفرع الثاني: وقتُ التَّكبيرِ في عيدِ الفِطرِ
    المسألة الأولى: أوَّلُ وقتِ التَّكبيرِ في عيدِ الفِطر

    يَبدأُ وقتُ تكبيرِ عيدِ الفِطرِ بغُروبِ شَمسِ ليلةِ العِيدِ، وهذا مذهبُ الشافعيَّة ,
    والحنابلة ,وقول المالكية ,وبه قالت طائفة من السلف ,واختاره ابن حزم ,وابن تيمية ,وابن باز ,وابن عثيمين

    الأَدِلَّة:
    أولًا: من الكِتاب
    قال اللهُ تعالى:
    (( وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ))
    البقرة 185
    وَجْهُ الدَّلالَةِ:
    المرادَ بالعِدَّةِ: عِدَّةُ الصَّومِ، والمراد بالتَّكبيرِ: التكبيرُ الذي يكونُ بعدَ إكمالِ العِدَّةِ، وإكمالُها يكونُ بغُروبِ شَمسِ آخِرِ يَومٍ من رَمضانَ
    ثانيًا: أنَّ فيه إظهارَ شَعائرِ الإسلامِ

    المسألة الثانية: آخِرُ وقتِ التَّكبيرِ في عِيدِ الفِطرِ
    التَّكبيرُ في عِيدِ الفِطرِ يَنقضِي بصلاةِ العيدِ؛ نصَّ على ذلك المالِكيَّة

    التكبير في عيد الفطر ينقضي بصلاة العيد ,نص على ذلك المالكية ,وهو مذهب الشافعية على الأصح ,وهو رواية عن أحمد ,واختاره ابن باز ,وابن عثيمين

    الأدلَّة:
    أولًا: من الآثار
    عنِ ابنِ عُمرَ رَضِيَ اللهُ عنهما: (أنَّه كان يَجهَرُ بالتكبيرِ يومَ الفِطرِ إذا غدَا إلى الـمُصلَّى، حتى يَخرُجَ الإمامُ فيُكبِّرَ)

    ثانيًا: ولأنَّه إذا خرَج الإمامُ، فالسُّنَّةُ الاشتغالُ بالصلاةِ

    الفرع الثالث: التكبيرُ المُقيَّدُ في عيدِ الفِطرِ
    ليس في عيدِ الفِطرِ تَكبيرٌ مُقيَّدٌ عقبَ الصلواتِ، وهذا باتِّفاقِ المذاهبِ الفقهيَّة الأربعة: الحَنَفيَّة
    والمالكية ,والشافعية على الأصح ,والحنابلة على الصحيح ,وذلك لأنه لم ينقل عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن أصحابه , ولو كان مشروعًا لفُعِل، ولنُقِل

    https://dorar.net/feqhia/1773

    التعديل الأخير تم بواسطة طائر الخرطوم ; 12-05-2021 الساعة 08:40 PM
    أيـــهــا المـــوجـــوع صبـــراً..* *إنَّ بــــعــد الصبـــر بشــــرى..* * * *أيــــهـا البــــــاكي بِلَيـــلٍ..* * ســـوف يـأتــي النــور فجــــرا... ...أيها المكسور قل لي هل يديم الله كسرا !!!





  2. #2
    المشرف العام

    User Info Menu



    حياك الله


    جزاك الله خيرا على ما طرحته لنا



    أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم





    وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم





    ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم





    وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم





    ودمتم على طاعة الرحمن






    وعلى طريق الخير نلتقي دوما




ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •