حقائق عن صحة الانسان وعلاقتها بالصلاة

















فوائد الصلاة لصحة الانسان


فوائد الصلاة لصحة الانسان عندما يفرض الله سبحانه وتعالى علينا نحن البشر عبادة

فيجب ان نسلم ونستسلم دون البحث أن فيها صلاح البلاد والعباد

وعندما فرض على الصحابة الصلاة لم يسألوا لماذا يارسول الله؟

بل فورًا قالوا سمعنا وأطعنا.
وقال الرسول صلى الله عليه وسلم

لصحابته رضوان الله عليهم صلوا كما رأيتموني أصلى

ولم يفصل لهم لما فائدتها للجسم ولا للصحة العامه ولكن الصحابة

كانوا يلهثون وراء أجر الآخرة فالثواب العظيم في الصلاة.

فالصلاة عماد الدين من أقامها فقد أقام الدين ومن هدمها فقد هدم الدين.

وإذا صلحت صلاة العبد صلحت سائر أعمالها ولكن إذا فسدت حبط سائر عمله.

وإذا تحدثنا عن فوائد الجسم الصحيه التي تؤخذ

من الصلاة فعن أيها نتحدث عن فوائد الوضوء

الذي يسبق الصلاة والذي لا تقل فوائده للجسم عن الصلاة أم عن فوائد الصلاة.



فوائد الصلاة لصحة الانسان





للصلاة فوائد علمية على صحة الانسان وأيضًا فوائد روحيه يستشعرها الانسان

كلما هوى بجسده في أحضانها ويراها بقلبه يتلمسها بعقله




فوائد الصلاة العلمية:




1- عندما يمارس الشخص الرياضة يجب ممارستها بشكل دائم على مدار اليوم

حتى تتحقق منها فائدها المرجوة من ممارستها وهو ما تقوم به الصلاة

فهي موزعة على مدار اليوم بشكل صحي ومفيد للغاية.

2- الصلاة لها حركات تجعل جميع أجزاء الجسم من عظام وعضلات

في حالة حركة ونشاط،

حددت الصلاة لكل حركة في الصلاة مكان في النظر

لراحة العين والرقبة لكن من عجيب النظر

في الصلاة أنه أثناء السجود يجب النظر لأرنبة الأنف مع بقاء العين

مفتوحة فيؤدى هذا إلى المساعده على قوة وحدة النظر.

3- الصلاة تساعد على قوة الذاكرة وبالتالي

تقلل من ظهور أعراض الشيخوخة والزهايمر.

4- الإطالة في السجود في الأرض تساعد على التخلص

من الطاقة السلبيه حيث أن الجسم

مع الأرض أحدهما شحنته سالبه والاخر شحنته سالبه

فتعطي راحة عالية وهدوء في النفس.

5- ومن فوائد السجود أنه يساعد شراين القلب على ملئها بالدم

فتساعد القلب على ضخ الدم بسهولة.

6- تساعد الصلاة علىتحريك المفاصل وتحريك

الفقرات الخاصة بالعمود الفقرى مما يقلل

من الإصابة بشد الظهر أو إصابة العمود الفقري التي تحدث

بسبب عدم تحريك عظام الجسم لفترة ما

وعدم ممارسة الرياضة والتي يتميز بها المصلي أثناء الركوع والسجود.

7-تجنب الصلاة المخ من الامراض التي ربما تحدث

كتصلب الشرايين وذلك بسبب السجود

الذي يعمل تمارين لشرايين الدماغ فالسجود يعمل على مرونه للشرايين.

8- تقى الصلاة المصلي العديد من أنواع الصداع وذلك بسبب

حركة الرأس المتواليه أثناء الصلاه بأوضاع مختلفة

.
9- تساعد الصلاة علي نشاط الجهاز الدوري عمومًا بسبب

الرياضة التي يقوم بها الشخص عمومًا على مدار اليوم.

10-الصلاة تساعد الجسم على زيادة محافظة الدورة الدموية على

التوازن بسبب قلب الدماغ عند السجود ثم رفعها عدة مرات.





فوائد الصلاة لمخ الانسان





الفائدة المخية التي تحدث للدماغ بسبب حركة القيام والركوع مع الإطمئنان

فيها كما أمرنا محمد صلى الله عليه وسلم تساعد على زيادة الفهم

لدى الأشخاص.
لذلك نجد أن الكبار في

السن يحافظون على بنيان أجسامهم وصحة

عقولهم ومازالوا منتبهين جيدًا وقلما يعانون من الزهايمر مهما بلغوا من العمر.




أما عن فوائد الصلاة الصحية على الروح:





الصلاة قبل أي شيء وبعد أي شيء هي معاملة روحية جيدة يذهب العبد

فيها للقاء الله تذهب إليه على كل حال وعلى كل الأوضاع يقبل الله عليك، يسمعك، يفتح لك بابه،

يشتاق لسماع صوتك، صوت بكائك، صوت نحيبك،
صوت شكرك لفرح جاء لك،

صوت حمدك لرضًا طال قلبك، لا يمل من طلبك حتى نمل نحن.




تخلص من التوتر بالصلاة:





التخلص من التوتر حيث أن الصلاة تساعد على التخلص من معظم المشاكل النفسية

كالخوف والإكتئاب والقلق من المجهول فبمجرد أن تتحدث مع الله في الصلاة وتشكو له ما أصابك

وما ألم بك من خوف،
فتخرج من الصلاة وأنت في حالة نفسية رائعة ليقينك بأنك ألقيت همك

على كتف الشديد القوي وأن مشاكلك مهما ثقلت سيمنحك الله القوة على حملها

والصبر عليها لتجاوزها وهذا بالفعل ما كان وما سيكون بفضل الله.

تساعدك الصلاه على التخلص من الارق واضطرابات

النوم وذلك لأن الصلاة تمنحك الهدوء النفسي

مع التخلص من الأفكار السيئة التي أحيانًا تلم بالإنسان بسبب التعرض للضغوط فالصلاة

تخرج الأفكار السلبية لتمنحك بدل منها الهدوء.

و
من أراد الصلاة عليه أولًا الوضوء



فوائد الوضوء للانسان




فللوضوء أيضًا فوائد صحية كما هي للصلاة





  • لنضرب مثالًا حيًا يشعر به العالم في هذه الفترة الحرجة من حياة العالم

  • وهي عدوى كرونا المستجد ويطلب منا الأطباء غسل اليدين والوجه عدة مرات

  • باليوم وكثرة النظافة والاستحمام للوقاية من تلك العدوى المدمرة.

  • ثم ليخلص العالم والعلماء إلى نتيجة مزهلة أن المواظبين

  • على الوضوء لكل صلاة هم بمأمن من تلك العدوى.

  • نتيجة لذلك الوضوء مهم لحماية الجهاز التنفسي من الأمراض المعدية.

  • نتيجة أخرى أن الوضوء مهم لتعقيم الجلد كما أنه لطرد الجراثيم وفتح المسام

  • لمساعدة الغدة العرقية للقيام بدورها على افراز العرق ويساعد الوضوء

  • على التقليل من أعراض الاكزيما والتحسس الجلدي.

  • نتيجة للوضوء المحافظة على صحة اللثة والأسنان حيث أن المضمضة تساعد الأسنان

  • على التخلص من بقايا الأكل التي تعلق بالأسنان فتسبب التورم في اللثة

  • والرائحة الكريهة ثم التسوس الذي تسببه البيكتيريا من أثر الطعام.

  • نتيجة الوضوء يقي العينين من الأمراض وذلك من أثر الغسل المتكرر للوجه أثناء الوضوء

  • حيث أنه يعمل على إزالة الميكروبات والأتربة التي تتراكم على العين من

  • أثر الغبار طوال اليوم كما أنه يطرد الجراثيم الذي يعمل

  • على أمراض الرمد المعدية التي تسببها تلك الجراثيم.

  • الوضوء يقي من الأمراض المعدية وذلك لأن غسل اليدين بصفة متكررة في اليوم

  • يقي الشخص من النزلات المعوية وأمراض الجهاز الهضمي عمومًا.

  • الوضوء يفيد الجسم في عملية الإسترخاء للأعصاب حيث أن تمرير الماء على

  • أجزاء الجسم يساعد على ارتخاء الأعصاب وإزالة التوتر وخاصة الوضوء بالماء البارد.




سبب فرض الصلاة وكيف فُرضت:





نأتي لنتعرف على فرضية الصلاة، متى فرضت ؟

وهل كانت الصلاة موجودة في الاسلام قبل فرضيتها؟



فرضت الصلاة على المسلمين فى ليلة الإسراء والمعراج

قبل الهجرة النبوية الشريفة بسنة ونصف،

والحقيقة أنها لم تفرض قبل تكن يوجد صلاة مفروضة على المسلمين

قبل هذا الوقت.
وجميع الفروض أرسل الله عزوجل بها جبريل عليه السلام

عدا الصلاة هي الفريضة الوحيدة

التي بُلِغ بها محمد صلى الله عليه وسلم مباشرة عندما

عرج به ليلة الإسراء والمعراج من الأرض إلي السماء الدنيا




كيف فرضت الصلاة؟





عندما عرج بالنبي للسماء السابعة ووصل لسدرة المنتهى

توقف الخليل جبريل عليه السلام
وقال: تقدم يامحمد

قال محمد صلى الله عليه وسلم : أهنا يفارق الخليل خليله؟

قال له: تقدم يامحمد فلو تقدمت لاحترقت ولو تقدمت أنت لاخترقت.

وهنا فرضت الصلاة على النبي خمسون صلاة في

اليوم والليلة ولكن موسي عليه السلام

قال له يا محمد إن أمتك خلق ضعيف فاسأل ربك

التخفيف وظل محمد عليه الصلاة والسلام

بين ربه وأخيه موسي حتى أصبحت خمس صلوات

في اليوم والليلة وخمسون في الأجر.