السلام عليكم

حبيت اشاركم بموضوعي لاني بصراحه عايش بقلق وشك ووسواس كلها بوقت واحد بهذه الفتره وخصوصاً بفترة الحظر والكرونا

انا فيني رهاب من الايدز بسبب علاقه محرمه قبل سنتين اجريت الفحوصات والحمدالله سلبي يعني مافيني شي اللهم لك الحمد .

بس ظهرت مشكله عندي بعد اسبوع من الفحص اني ما وثقت بالفحوصات ومره اقول الدكتوره ممكن كذبت علي ومره اقول يمكن علاجاتي اثرت بالتحليل ومره اقول الاجهزه يمكن قديمه رغم اني شفت التحاليل بنفسي واجريتها بمستشفى حكومي ..... وما زلت بالدوامه وكل يوم احطلي سبب وعذر

انا معاي الذئبه الحمراء احد الامراض المناعه الذاتيه ولها اعراض والتوتر والقلق يسبب لي ويزيد لي باعراض المرض الذئبه .. فيرجع مره اخرى الوهم ووسواس واقول لا هذي اعراض الايدز مو مرض الذئبه .

انا ملاحظ اني مشخص حالتي ولكن مره اقنع نفسي اني سليم ومره اتراجع اقول لا .

وفي ايام اعود بها لله وقضائه وقدره وانه يجب انه نؤمن ونسلم بما يكتبه الله لنا و اقول انا ليه اخاف ... الله كاتب لنا الخير مهما كان المرض . انا بعيش حياتي وافوض امري لله ..

لكن ما اطول كثير ارجع لحالتي من القلق والوهم ... حتى لما يجي موضوع الزواج اقول كيف وشلون مابي احد اكون انا سبب مرضه

انا المفترض ما اطرح موضوعي لانه ارى انه شخصي ويجب اناقشه مع دكتور نفسي بخصوصيه

لكن كما تعلمون عن الاوضاع حالياً ولربما اصل من خلالكم لمن يساعدني باذن الله وان شاء دكاترتنا هنا يساعدوني