قبول مشرفين جدد بمنتديات الحصن النفسي ... اضغط هنا للتفاصيل وأهلا بك

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 12 إلى 22 من 25

الموضوع: جبر الخواطر على الله عبادة ايمانية وخلق اسلامي

  1. #12
    المشرف العام

    User Info Menu





    قصة السيدة التى اشترت الجنة
    بجبر الخواطر
    ************
    هذه القصة من القصص المُعبرة والتى
    توضح فضل وثواب جبر الخواطر .



    مرت إمرأة بجانب طفل حزين ومكسور الخاطر
    وبيده عود يرسم به على الأرض.
    فشفق قلبها عليه وسألته ماذا تفعل يا صغيري هنا.
    قال: أرسم الجنة وأقسمها إلى أجزاء.
    فابتسمت وقالت له: هل يمكن أن آخذ قطعة منها وكم ثمنها.
    نظر إليها وقال: نعم أحتاج فقط عشرون درهم.
    المرأة أعطت الطفل العشرون درهما وبعض الحلوى وذهبت.
    وفي ليلتها رأت في المنام أنها في الجنة.
    وفي الصباح قصت الرؤية لزوجها وما جرى
    معها مع الطفل الحزين.


    فقام الزوج وذهب إلى الطفل ليشتري قطعة منه.
    وبعد أن سأله قال له: أريد أن أشتري قطعة من الجنة كم ثمنها؟
    قال الطفل: لا أبيع
    قال الرجل: بالأمس بعت قطعة لزوجتي بعشرون درهم!!
    قال الطفل: إن زوجتك لم تكن تطلب الجنة بالعشرون درهم،
    بل كانت تجبر بخاطري، أما أنت تطلب الجنة فحسب،
    والجنة ليس لها ثمن محدد لأن دخولها يمر من "جبر الخواطر".


    ما أجمل أن نجبر بخواطر الآخرين
    أفعل الخير دائما، فقد تفوز بالجنة بسبب
    مساعدة بسيطة قدمتها للغير.
    “جبر الخواطر” باب خير إلى رضا الله -عز وجل -،
    وقد قيل: “من سار بين الناس جابرا للخواطر،
    أدركه الله في جوف المخاطر”،
    فقد تاب الله عز و جل على الإمام مالك بن دينار وهداه
    لأنه اشترى حلاوة لبنتين أيتام و جبر خواطرهم




    يتبع








  2. #13
    المشرف العام

    User Info Menu




    منمنمات فى جبر الخواطر
    طبطبة على قلوب مكسورة
    *********************

    جبر الخواطر هي عبادة من العبادات ،
    و هي معاملة طيبة من الإنسان لأخيه الإنسان .
    و جبر الخواطرتذيب جبلا من الجليد
    و عكسها كسر الخواطر ، و هو شئ يؤلم
    اكثر من كسر العظام و لا يلتئم جرحه بسهولة
    و غالبا ما يترك أثرا كبيرا في حياة الإنسان ..
    و إذا نظرنا الي الخاطر هو القلب أو النفس ،
    و عندما تجبر الخاطر كأنك جبرت القلب أو النفس ،
    فيُقال أخذ بخاطره ،
    و الخواطر صدقات يجب أن تقوم بتوزيعها
    إذا لجأ إليك أحد من الأشخاص
    و حاول أن لا تشعره بندم أو تستغل ضعفه
    أو حاجته إليك و لا تقوم بتأنيبه أو تتخلى عنه
    عندما يكون في احتياج إليك لأن أكثر ما يكسر
    خاطرنا هو البكاء أمام من لا يُقدر دموعنا …
    إن جبر الخواطر يرقق القلب و يجعله قريبا من الله ،
    و جبر الخواطر ممكن أن يكون كلمه بسيطة أو ابتسامة
    أو نصيحة و هذا أقل الأشياء التي تقدمها في جبر الخواطر ..


    جبر الخواطر عبادة
    حياتنا من غيرها سادة
    بكلمة حلوة تملي الدنيا سعادة
    خليك دايما جابر لخاطر غيرك
    تلاقي في طريقك كنوز كتير من الخير تجيلك


    فرح قلب الزعلان
    ساعد كل غلبان
    طبطب على أي إنسان
    تلاقيه محتاجك
    و خليك دايما حلو اللسان


    أوعى تجرح مشاعر حد حبك
    أو تخون ثقة إللي إئتمنك
    أو تدمر نفسية إللي أدامك بكلمة منك
    خليك دايما رمز للسعادة
    اضحك في وش غيرك
    و انشر حواليك الإبتسامة


    ابعد عن الأذية .. و خليك صافي النية
    و املى حياتك دايما بالرحمة و الحنية
    احضن غيرك بكلامك
    و اوعى تهينه بافعالك
    و في قلب كل إللي حبك
    حافظ دايما على مكانك


    و احذر من بعض الكلام
    بكلمة تنور طريق
    و بكلمة تورط صديق
    و بكلمة تولعها حريق
    جبر الخواطر عبادة
    املى حياة غيرك سعادة
    و خليها دايما عندك عادة









  3. #14
    المشرف العام

    User Info Menu



    الدهر ذو تصاريف عجيبة وتقلبات غريبة ،
    منها ما يَسُر المرء و يفرح
    و ما يحزنه ويترح ، وهو في كل ذلك
    بحاجة إلى من يأخذ بيده و يجبر بخاطره
    و يمسح عن قلبه غاشية الحزن
    و يرفع عن صدره جاثمات الكرب ..
    و ما أروع و أنت في غمرة الحزن
    أن تمتد إليك يد تسعفك
    أو تسبق إلى أذنك كلمة تشد من ازرك و تسعدك ..
    و تهون من أمر المصيبة
    و تنجدك فتقف على رجليك مرة أخرى
    و تنهض قائماً و تتابع سيرك في هذه الحياة ..
    و كثير من لحظات الحياة تمر و تنقضي
    وتُمسح من الذاكرة و تنمحي ...
    و لا يبقى في الذاكرة و لا يثبت في جدرانها
    إلا أسماء أولئك الذين وقفوا معك
    و أنجدوك و جبروا خاطرك و أسعفوك
    على ما قال إبراهيم الصولي :

    سَأَشكُرُ عَمراً أَن تَراخَت مَنيَّتي
    أَياديَ لَم تُمنَن و ان هيَ جَلَّت

    فَتىً غَيرُ مَحجوبِ الغِنى عَن صَديقِه
    وَ لا مُظهِرُ الشَكوى إِذا النَعلُ زَلَّتِ

    رَأى خَلَّتي من حيث يَخفى مَكانُها
    فَكانَت قَذى عينيهِ حَتّى تَجَلَّتِ

    إِذا استُقبِلَت منه المَودَّةُ أَقبلت
    و ان غُمِزَت مِنه القَناةُ أَكفهَرَّتِ



    وجبر الخواطر يعني فيما يعنيه تثبيت الآخر
    ورفع همته وتهوين مصيبته وإقالة عثرته
    والأخذ بيده حتى يقف على قدميه
    وجبر الخواطر قد يكون بمشاركة المشاعر
    سواء كانت مشاعر فرح أومشاعر حزن



    نحتاجُ أن نجبرَ خاطرَ المظلومِ؛
    فهذه عائشةُ -رضيَ اللهُ عنها- كلما حدَّثتْ بحديثِ الإفكِ،
    تذكرُ موقفَ امرأةً من الأنصارِ، قَالَتْ: وَأَصْبَحَ أَبَوَايَ عِنْدِي،
    وَقَدْ بَكَيْتُ لَيْلَتَيْنِ وَيَوْمًا، لَا يَرْقَأُ لِي دَمْعٌ وَلَا أَكْتَحِلُ بِنَوْمٍ،
    حَتَّى إِنِّي لَأَظُنُّ أَنَّ الْبُكَاءَ فَالِقٌ كَبِدِي، فَبَيْنَا أَبَوَايَ جَالِسَانِ عِنْدِي
    وَأَنَا أَبْكِي، فَاسْتَأْذَنَتْ عَلَيَّ امْرَأَةٌ مِنَ الْأَنْصَارِ فَأَذِنْتُ لَهَا،
    فَجَلَسَتْ تَبْكِي مَعِي دون أن تنطق كلمة؛ فهل رأيتُم كيفَ أنَّ
    المشاركةَ في البُكاءِ، أصبحَ مثالاً من أمثلةِ الوفاءِ؛
    فها هي الدَّمعاتُ كانَ لها أعظمُ الأثرِ والمواساةِ.
    قالت عائشة لا أنساها لها.


    حتى في السُّرورِ و الأفراحِ
    قد يكونُ جبرُ الخواطرِ للمحبةِ مفتاحٌ ؛
    فها هو كعبُ بنُ مالكٍ رضيَ اللهُ عنه
    لمَّا تاب اللهُ تعالى عليه و على صاحبيه
    الذينَ تخلَّفوا عن غزوةِ تبوكَ،
    يقولُ : دَخَلْتُ الْمَسْجِدَ
    فَإِذَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ
    جَالِسٌ حَوْلَهُ النَّاسُ
    فَقَامَ إِلَيَّ طَلْحَةُ بْنُ عُبَيْدِ اللَّهِ رضيَ اللهُ عنه
    يُهَرْوِلُ حَتَّى صَافَحَنِي وَ هَنَّانِي
    وَ اللَّهِ مَا قَامَ إِلَيَّ رَجُلٌ مِنْ الْمُهَاجِرِينَ غَيْرَهُ
    وَلَا أَنْسَاهَا لِطَلْحَةَ و كيفَ ينسى كعبُ هذه اللحظاتِ
    و قد شاركَهُ طلحةُ الفرحةَ و التبريكاتِ ..



    فإن مواقف الجبر فى لحظات الانكسار لا تُنسى
    فاجبروا الخواطرَ ، و شاركوا المشاعرَ ،
    و اعلموا أنَّها عبادةً لا ينساها اللهُ القويُّ الجبار .



    ما تدوسش على جرح حد
    خليك فى الحزن حضن
    و كون للفرح ركن
    و إيه تسوى المحبة
    و مش جواها رحمة
    الطبطبة فعل قلب
    بس مين لسه باقى عنده قلب
    خليك م اللى باقى



    سلاماً للذين يقُولُون لنا كلاماً جميلاً
    غير محبط حين نسقط
    للذين إذا وجدوا فينا جرحاً طيَّبُوه
    أو حزنا مسحُوه
    للذين لا يجيئون إلا بلسما
    للذين حضُورُهم حُبُّ و كلامهم خير
    للذين يرمِمُون ما تبقَّى من أملٍ داخلنا
    فنخضرُّ و نورقُ و نزهرُ و نثمر
    و يبقى أجرهم على الله









  4. #15
    المشرف العام

    User Info Menu


    إن دوام الحال أمر محال
    فمن الممكن أن تكون اليوم مجبور الخاطر ،
    و غدا تفتقد الشخص الذي يقوم بذلك ،
    لذا فعليك أن تجبر خواطر من تجدهم في حاجة إلي ذلك
    حتي تجدهم بشكل دائم عند حاجتك لذلك منهم ،
    عندما تشعر بالآخرين و تقدر ألمهم
    بالطبع سوف تجد مَنْ يشعر بك ويقدر ما يؤلمك ،
    بل سيبادر في مساعدتك ردا لما قمت بفعله معه .



    لن تستطيع أن تجبر خواطر من حولك
    إذا كنت تمتلك صفة الأنانية و حب الذات
    ففي ذلك الوقت سوف تشعر بأنك فوق الجميع
    و لا أحد يرتقي أن تتحدث معه
    و تشعر بأنك تعيش في دنيا لا يوجد بها أحد غيرك
    أنت الوحيد المستحق فيها أن تعيش سعيدا
    مما يجعلك تقلل من مشاكل و أزمات الآخرين
    لأنك لن تري سوي نفسك ، لذا عليك
    بالتخلي عن هذه الصفات اللعينة
    و التحلي بالتواضع كي تستطيع خدمة الآخرين
    بمحبة .



    اغتنم حياتك فى تفريج كربات الناس ، و جبر خواطرهم ،
    فرب كلمة تُدخل السعادة بها على قلب كسير ،
    يُدخل الله عليك السعادة الأبدية فى الدنيا و الآخرة ،
    و تكون سبباً لدخولك فى ظل النعيم المقيم ،
    فمن جبر خواطر الناس جبر الله خاطره .



    لا تحزن إذا جاءك سهم قاتل
    من أقرب الناس إلى قلبك ..
    فسوف تجد من ينزع السهم
    و يعيد لك الحياة و الابتسامه


    لا تنتظر حبيباً باعك .. و انتظر ضوءاً جديداً
    يمكن أن يتسلل إلى قلبك الحزين
    فيعيد لأيامك البهجة و يعيد لقلبك نبضه الجميل








  5. #16
    المشرف العام

    User Info Menu


    لا تحاول البحث عن حلم خذلك
    و حاول أن تجعل من حالة الإنكسار
    بداية حلم جديد



    لا تقف كثيراً على الأطلال
    خاصة إذا كانت الخفافيش قد سكنتها
    و الأشباح عرفت طريقها
    و ابحث عن صوت عصفور ..
    يتسلل وراء الأفق مع ضوء صباح جديد


    لا تنظر إلى الأوراق التي تغير لونها ..
    وبهتت حروفها
    و تاهت سطورها بين الألم و الوحشه ..
    سوف تكتشف أن هذه السطور
    ليست أجمل ما كتبت
    و أن هذه الأوراق ليست آخر ما سطرت
    و يجب أن تفرق بين من وضع سطورك في عينيه
    ومن ألقى بها للرياح



    لا تكن مثل مالك الحزين هذا الطائر العجيب
    الذي يغني أجمل ألحانه وهو ينزف
    فلا شيء في الدنيا يستحق من دمك نقطة واحده


    إذا أغلق الشتاء أبواب بيتك
    و حاصرتك تلال الجليد من كل مكان
    فانتظر قدوم الربيع
    و افتح نوافذك لنسمات الهواء النقي
    و انظر بعيدا فسوف ترى أسراب الطيور
    و قد عادت تغني
    و سوف ترى الشمس و هي تلقي خيوطها الذهبيه
    فوق أغصان الشجر ..
    لتصنع لك عمراً جديداً و حلماً جديداً ..
    و قلباً جديداً




    يتبع







  6. #17
    المشرف العام

    User Info Menu



    عندما تعجز الروح عن البكاء و الصراخ
    للتعبير عن الألم الذي بداخلها ..
    عندما تفوق الآهات بداخل الضلوع طاقة النفس ..
    هنا يأتي دور القلم ليبدأ في كتابة الألم ..
    ينزف حبرهُ من القلب المملوء بخلجات و صراعات ..
    و تمسك به اليد المرتجفة التي يزلزلها الحزن ..
    لا تعرف هل تكتب هل تفجر ما بداخلها على الورق
    أم تكتمه فيتفجر بين الضلوع ....
    قلم يكتب ألما .. و مهما كتب سيبقى في القلب جرح
    لا يعلمه أحد .. فيعجز القلم عن التعبير عنه



    مسكت قلمي لأخطّ همومي و أحزاني
    فإذا بقلمي يسقط منّي و يهرب عنّي
    فسعيت لأستردّه فإذا به يهرب عنّي
    وعن أصابع يدي الرّاجفة
    فتعجّبت، و سألته :
    ألا يا قلمي المسكين أتهرب منّي
    أم مِن قدري الحزين ..
    فأجابني بصوت يعلوه الحزن و الأسى
    سيّدي تعبت من كتابة معاناتك
    و معانقة هموم الآخرين
    ابتسمت و قلت له :
    يا قلمي الحزين أنترك جراحنا و أحزاننا
    دون البوح بها قال :
    اذهب وبُح بما في أعماق قلبك
    لإنسانٍ أعزّ لك من الرّوح .
    بدلاً من تعذيب نفسك و تعذيب
    من ليس له قلب أو روح


    سألته و إذا كانت هذه الجراح
    بسبب إنسان هو أعزّ من الرّوح
    فلمن أبوح ؟ فتجهّم قلمي حيرة
    و أسقط بوجهه عليّ ورقتي البيضاء
    فأخذته و تملّكته و هو صامتٌ
    فاعتقدت أنّه قد رضخ لي
    و سيساعدني في كتابة خاطرتي
    فإذا بالحبر يخرج من قلمي متدفّقاً، فتعجّبت !
    و نظرت إليه قائلاً : ماذا تعني ..
    قال : سيّدي ألا أنني بلا قلب و لا روح
    أتريدني أن أخطّ أحزان قلبك
    و لا أبكي فؤادك المجروح ؟



    لما حد بيمر بتجربة مؤلمة .. و بتّعلم على قلبه
    الموضوع بيحتاج لـ وقت عشان القلب يطيب
    و ساعات القلب ده بيبقى محتاج
    اللى يطبطب عليه و يفرحه
    لو استنى من بشر ..
    ممكن يلاقي مرة اتنين و كده حلو أوى
    لكن من رب القلوب .. جبره لقلبي لا ينفذ
    و كل ما احس بوجع فى قلبى
    يجبرني و يفرحني و ينسيني وجعي
    بحبك يارب



    كنت ساعات كتير في عز فرحتي بزعل
    و بتكسر و تفكيري كله بيتغير و مكنتش لقيا حل ..
    بس لما قريت في كتاب ربي
    " إِنَّمَا النَّجْوَى مِنْ الشَّيْطَانِ لِيَحْزُنَ الَّذِينَ آمَنُوا "


    عرفت السبب و عرفت الحل و النتيجة كمان
    و السبب : هو الشيطان عدوي
    و اللي عايز دايما يقنطني و يبعدني عن ربي
    و الحل : هستعيذ دايما من الشيطان الرجيم
    من همزه ونفثه
    و النتيجة : دايما هفرح بعطايا ربنا ليا
    و أي فكرة هتيجي تزعلني في عز فرحتي
    هرفضها و ابعدها و مش هسمح للشيطان
    يضيع تنفيذي لأوامر ربي ليا
    ( قُلْ بفضلِ اللهِ و برحمتِهِ
    فبذلك فليفرحوا هو خيرٌ مما يجمعون )









  7. #18
    المشرف العام

    User Info Menu


    جبر الخواطر ..
    صفة لا يتصف بها إلا النبلاء
    ما رأيت عبادة أجمل و أعظم من جبر الخواطر
    و لا يتخلق بها إلا أصحاب النفوس النبيلة
    إماطة الأذى عن مشاعر و قلوب الناس
    لا يقل درجة عن إماطة الأذى عن طريقهم
    اجبروا الخواطر و راعوا المشاعر و انتقوا كلماتكم
    و تلطفوا بأفعالكم و لا تؤلموا أحدا
    و قولوا للناس حسنا ، و عيشوا أنقياء أصفياء
    سنرحل ويبقى الأثر
    اللهم اجبر قلب كل من جبر بخاطر الناس



    ما أحوجنا لأن نجبر بخواطر بعضنا وقت الأزمات
    فنختار الكلمات الطيبة فى التعاملات
    و نعطى لكل امرئ مكانته ، و ندع من يقفوا فى
    طريق النجاح على قارعة الطريق و نمضى
    نحو الرقى بجبر خواطر الآخرين ،
    فالنبى صلى الله عليه و سلم كان يتعامل مع صحابته
    بالرقى جبراً لخواطرهم ، فكانت النتيجة ادخال السرور
    على قلوبهم و إحياء المحبة فى شرايين حياتهم .



    لما بشوف فى عين بنوته صاحبتى كسرة خاطر
    ببقى حاسه بيها .. حتى لو معرفش تفاصيل الموقف
    اللى كسرها .. بس حاسه بوجعها
    شايفه تعبها و حاسه بيه .. اطبطب عليها و اصبرها
    و أقول لها حتى لو متكلمتيش .. فربك عالم و حيجبرك
    و يفرح قلبك
    ’’ اعرفى إن ربك عالم .. و أحن منك عليكى ‘‘
    ’’ خليكى واثقة فيه ‘‘



    إذا رأيت أحدهم مُنطفئ حدثه كثيراً عن مزياه
    حدثه عن طيبة قلبه حدثه حتى يعود ويضئ
    جبر الخواطر عبادة جبر الخواطر على الله




    سيتحقق حلمك ، ولكن فى أنسب الأوقات له،
    إنه تدبير الله سبحانه جبر الخواطر على الله









  8. #19
    المشرف العام

    User Info Menu


    عارفين يعنى إيه جبر الخواطر ؟
    يعنى القلب .. يعنى بتطبطب على قلب ..
    و تفرحه و تديله أمل و تفاؤل فى بكرة
    أوعى تستحقر بكلمة جبر الخواطر
    الأيام علينا صعبة .. بتهونها الكلمة الحلوة
    امسح دمعة إنسان بكلمة حلوة
    دا ربنا سبحانه و تعالى جبر بخاطر سيدنا محمد
    عليه أفضل الصلاة و السلام


    و رسولنا عليه أفضل الصلاة و السلام
    جبر بخاطر ناس كتير قوى
    منهم زوجته السيدة عائشة رضى الله عنها
    فى موقف عظيم كلنا عارفينه
    و منهم الطفل عُمير لما مات الطائر بتاعه
    ورسولنا قعد جنبه ولعب معاه .. وطبطب على قلبه
    و جبر بخاطره .. يااااه على الإنسانية
    ليه إحنا البشر ما عندناش ثقافة جبر الخواطر .. ليه
    فى النهاية .. حافظ على مبدأك و قيمك
    و أجبر بخاطر الناس لأن كتير موجوعين
    و كتير مكسورين و محتاجين الكلمة الحلوة
    إن الله يجبر كل قلب لجأ إليه بصدق
    إعطِ .. و لسوف يعطيك ربك فترضى


    من علامات التوفيق للعبد أن يجعله الله ملجأ للناس
    يفرج هما ، ينفس كربا ، يقضى دينا ، يعين ملهوفا ،
    ينصر مظلوما ، ينصح حائرا ، ينقذ متعثرا ، يهدى عاصيا
    و اعلم أن مثل هذا لا يُخزيه الله أبداً
    فلن ينسى الله خيراً قدمته و لا هماً فرجته
    و لا عيناً كادت أن تبكى فأسعدتها
    فلنعش حياتنا على مبدأ:
    كن محسناً حتى وإن لم تلقى إحساناً،
    ليس لأجلهم بل لأن الله يحب المحسنين
    فجبر الخواطر طاعة يتقرب بها الإنسان إلى الله
    و هي من أجَّل القُرَب ، بشرط واحد هو أن يكون
    هدف هذا الإنسان رضا الله سبحانه و تعالى عنه .


    اجعل من تعاملاتك اليومية نورا يتسلل إلى
    القلوب فيضيئُها و يدفئُها و لا تستهين بذلك ،
    فكم من قابع فى ظلام مشاكله تنير دربه
    كلمات تشجيع بسيطة ، و كم من مرتجف وسط
    زوابع الحياة تشرق شمس ربيعه مع ابتسامة
    عطف هامسة ’’ ها نحن هنا لأجلك ‘‘.


    و تطيب الخاطر لا يحتاج إلى كثير جهد
    و لا كبير طاقة فربما يكتفى البعض بابتسامة ،
    و ربما يكفى البعض كلمة من ذكر أودعاء ،
    كلمة طيبة لعلها تكون سبباً فى نهاية الآلام ،
    إذا لم يكن عندك مال تعين به على نوائب الأيام .
    قال المتنبى :
    لا خَيْلَ عندك تُهديهَا و لا مالُ
    فليُسْعِد النُطق إن لم تُسعِدِ الحالُ


    سلاما للذين يجبرون الخواطر
    و يطبطبون على القلوب المكسورة
    طوبي لهم و ألف سلام على ما نشروه في
    دواخلنا من أمل وما تركوه بكلماتهم الحانية
    من أثروأفعالهم الخيره في تطييب جراحنا
    وترميم ما حصل بأرواحنا من هدم وانكسار
    و مامسحوه من حزن و ما بذوره من أمل
    و حب و فرح فأزهر خصبا في مُحَيَّانا
    مميزون نادرون و معطاءون تلك الشريحة
    فقلوبها و أياديها و ألسنتها بيضاء
    الخير من سماتهم و الحب ملامحهم
    فطوبى لهم








  9. #20
    المشرف العام

    User Info Menu


    لى أم جميلة القلب و المشاعر
    أطال الله عمرها و متعها بالصحة والعافية
    أوصتنى منذ طفولتى و أخوتى بجبر الخواطر
    و شرحت لى و أفاضت فى معنى هذه الكلمة
    و مغزاها و مكافأة الله لنا إن نفذناها .
    و ها أنا أوصيكم بها لأنها من أعظم الأعمال
    التى تقرب ليس من الله فقط بل من عبيده
    فحامل هذه الصفة يستمتع طوال حياته بمشاعر
    الحب و الامتنان و القرب من المحيطين به .

    وجبر الخواطر كما علمتنى أمى
    هو أُسلوب حياة سلس
    نواجه به قسوة الأيام من حولنا
    فما أشد قسوة كلمة كسر بخاطرى
    و ما أجمل دعاء الله يجبر بخاطرك .
    و هذه الكلمات التى لا نهتم بها كثيراً
    لأننا اعتدنا سماعها دون التفكير فى معناها
    أو تأثيرها علينا و على المحيطين بِنَا
    هذه الكلمات لو تأملنا تأثيرها
    فى نفوس مَن حولنا لتغيرنا كثيراً
    فكثيرة تلك المواقف التى يمكن الاستفادة منها
    لجبر الخواطر و إسعاد الآخرين .


    و إذا أردنا أن نصل إلى القيمة العظيمة
    لجبر الخواطر فعلينا أن نتذكر الحديث الشريف
    عن رسولنا صلى الله عليه و سلم :
    « أنا و كافل اليتيم فى الجنة هكذا »،
    و أشار بالسبابة و الوسطى و فرج بينهما .
    و أعتقد أن هذا الحديث هو الشرح الوافى
    الكافى لجائزة السماء لجابر خاطر اليتيم .



    و من بين الأخلاق التي ينبغي مراعاتها
    في حياتنا الاجتماعية و علاقاتنا الإنسانية :
    نشر المحبة و الألفة و الأخوة و سلامة القلوب .
    و من بين ما يساعد على ذلك :
    « تطييب خواطر المنكسرين و الضعفاء
    و المعوزين و المضطهدين و المنكوبين ».


    و السؤال: لماذا تطييب الخواطِر ؟
    و للجواب نقول:

    1- لأنها عبادة و طاعة لله تعالى
    عبادة غائبة عن المجتمع
    في زمن كثرت فيه الأنانية
    و الاهتمام بالذات و نسيان الآخرين
    قال صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ :

    « لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه ».

    2- تأليفًا للقلوب، وتوحيدًا للصفوف،
    واصطفافًا على طريق الحق والخير.

    3- لأنّ الأمّة لا تتحمّل التفرق والتشرذم الواقع الآن،
    وهي أحوج ما تكون إلى ما يؤلّف الأفئدة.

    4- لأنّ في زماننا قد تعقّدت ظروف الناس،
    فكثرت الديون، وزادت الهموم، وانتشرت المآسي،
    فنحن بحاجة إلى نشر هذا السّمت بين الناس.

    5- لنيل معية الله تعالى في الدنيا والآخرة؛
    ففي الحديث:

    « من يسر على مُعسرٍ يسر الله عليه فى الدنيا و الآخرة »
    وعند مسلم :
    « و اللهُ فى عَوْن العَبْد ما كان العبد فى عَوْنِ أخيه »
    و لذا يقول بعضهم :
    « من مشى في حاجة أخيه جبرًا للخاطر
    نال معية الله في المخاطِر ».



    يتبع







  10. #21
    المشرف العام

    User Info Menu


    كيف يكون جبر الخواطر
    إن كلمة جبر الخواطر
    من الكلمات الفضفاضة الواسعة جدا
    و التى تشمل عدة صور و معان
    فجبر الخواطر يكون بعدة أمور
    منها على سبيل المثال ..
    * مد يد العون و المساعدة لإنسان
    فى موقف صعب أو مشكلة هو جبر للخاطر .
    * الكلمة الطيبة و الثناء الحسن
    أو الدعوة لأخيك بالتسديد و التوفيق
    أو تهنئته بخير رُزق به
    أو مواساته فى محنة حلت به
    كلها أمور تجبر الخاطر .



    * زيارة المريض فى مرضه و الدعاء له
    و الوقوف بجانبه و الدعاء الصادق له
    بالشفاء و العافية
    أمر يجبر الإنسان به الخاطر
    و يشعر المريض بالصحبة
    ويهون عليه رحلة العلاج
    و يبعث الأمل فى أوصاله.



    * السعى فى مساعدة اليتيم و السؤال عنه
    و التلطف معه و محاولة مساعدته
    و تولى شؤونه جبر للخاطر
    بل مجرد المسح على رأسه

    فى محاولة لتخفيف ألم اليتم عنه
    هو عين جبر الخاطر .


    * تلطف الرجل مع زوجته و مدحها بكلمات رقيقة
    تمنحها الثقة بنفسها
    أو لفتة كريمة تشعرها بأهميتها
    هى جبر للخاطر .

    وكذلك تلطف الزوجة مع زوجها،فكم من زوجة تغضب
    من شراء الزوج لأغراض لا تعجبها وتنسي أن تجبر
    خاطره بعد تعبه في الشراء،ولا تُقَدِّر التعب والمشقة التى
    يجدها فى عمله طوال اليوم ليوفر لأسرته حياة طيبة كريمة.


    * و فى المشهد اليومى الذى يقابله كل منا
    منذ الساعات الأولى

    فى الصباح و حتى المساء
    فإن فرصة الحصول على جائزة السماء متاحة للجميع
    فأى سعادة تلك التى سيشعر بها الصغير
    الذى يعمل فى جمع القمامة
    إن ابتسمت فى وجهه عند التقاء عيونكما
    و ألقيت تحية الصباح عليه
    فتلك المهنة التى تشعره بالدونية
    تترك بصمات عميقة داخله
    و يتمنى لو عاش حياة أطفالك
    و ارتدى ملابسهم و ذهب مثلهم
    إلى المدرسة قد تخف حدتها و قسوتها
    بجبر خاطره بابتسامة يومية.


    أما البائع العجوز الذى تشترى منه
    بلين و مودة و ابتسامة
    بدلاً من عبوث الوجه أو حدة الصوت
    فهو نوع آخر من جبر الخاطر .
    و ما أجمل أن نتقصد الشراء
    من بائع متجول في حر الشمس
    يضطر للسير على قدميه باحثا عن رزقه
    مساعدة له و جبرا لخاطره
    و عندما نشتري من شخص فقير
    يبيع بضاعة زهيدة فاعطيه أكثر من حقه
    في السلعة التي يبيعها و لا تبخسها ثمنها
    و تبسم له .



    و لا يمكن أن ننسى تلك السيدة
    التى تساعدنا فى المنزل و علاقتنا بها
    التى يشكو منها أغلب العائلات
    فإن وضعنا جبر الخواطر عنواناً لتعاملنا معها
    لاختلف الأمر كثيراً ، لأن المنظومة الإنسانية
    التى تحكم علاقتنا داخل الأسرة يسهل أن تحتويها .



    و فى العمل فعندما يأتيك عامل بالشاي
    يضعه أمامك تبسم في وجهه
    فالتبسم فى وجهه صدقة و جبر خاطر له .


    و لا يختلف الأمر كثيراً داخل الجامعة
    عن تلك الأمثلة التى تحدثنا عنها
    لأن اختلاف المستوى الاجتماعى و المادى
    بين الزملاء لا بد أن يتم التعامل بحرص شديد
    حتى لا نخرج للمجتمع أجيالاً مريضة النفس تشعر
    بالظلم من الأقدار .


    كيف نوطن أنفسنا على هذه العبادة
    يجب علينا أن نفهم أن الأيام دُول
    و من سرَّه زمن ساءته أزمان
    فإذا كنت فى قوة فلا تتخلى عن الضعفاء
    و إن كنت موسرا فلا تمنع عطاءك
    عن معسر و لا ذى حاجة
    فلعل جبرك بخاطر أحد يفرج عنك كُربة
    أو يدفع عنك ضرا
    فأنت لا تدرى ما قد تفعله كلمة طيبة
    تخرج منك فتصادف نفساً قلقة أو قلباً مُتعباً
    فتريحه أو تُدخل السرور عليه .
    الفكرة فقط أن تقدم لنفسك
    ما قد تحتاجه يوماً ما.








  11. #22
    المشرف العام

    User Info Menu



    و من صور جبر الخواطر أيضا
    أن نقبل اعتذار المخطئ بحقنا
    و خصوصاً عندما نعلم أن خطأه غير مقصود
    و أن تاريخ صحبتنا معه طيب نقي
    فالصفح عنه و مسامحته
    تُطَيِّبُ نَفسه و تَجبرُ خاطره



    و تبادل الهدايا بين الأقارب و الأصدقاء و الأحباب
    من أجمل ما يدخل الفرحة للقلب و الهناء للنفس
    و هي سبيل الحب ، و بساط الود ، و طريق الألفة ،
    لقوله صلى الله عليه وسلم :
    “ تهادوا تحابوا ” البخاري



    و البر بأرقى صوره أن تشتري لوالديك
    ما يحتاجون و تفاجئهم بما يفقدون ؛
    دون طلب منهم أو سؤال
    بل كرم منك و تبرع، ففي هذا الفعل أجمل
    ما يُسطر من جبر الخواطر
    و إدخال الفرح و السرور على قلوبهم


    كما لا ننسى صاحب الحاجة و المسكين
    الذي انكسر قلبه و ذلت نفسه و ضاق صدره
    ما أجمل أن نجعل له من مالنا نصيب
    و من طعامنا و لو الشيء القليل
    و من دعائنا ما نستطيع
    بذلك نجبر كسرهم و نطيب قلوبهم
    و لا نشعرهم بالنقص
    قال أحمد بن عبد الحميد الحارثي :
    “ ما رأيت أحسن خلقاً من الحسين اللؤلؤي
    كان يكسو مماليكه كما يكسو نفسه ”.
    ( سير أعلام النبلاء )



    إن الشخص الذي يقوم بجبر الخواطر
    شخص ذو قلب نقي أبيض
    في زمن قل فيه هؤلاء الأشخاص
    فالحياة بأكملها لا تساوي شيئا مقابل
    فرحة أبنائك أو زوجتك أو أصدقائك
    عندما تقوم بجبر خاطرهم
    لذلك أحرصوا على "جبر الخواطر "
    ستشعرون بسعادة كبيرة تغمر قلوبكم


    إن جبر الخواطر من السلوكيات الإيجابية
    التي تحفز الإنسان نحو النجاح ،
    فهذا أديسون الذي أصبح عالماً
    بعدما كان معلميه ينادونه بالطفل الغبي
    لمجرد أن والدته جبرت بخاطره
    بكلمات بسيطة فحفزته نحو النجاح ،
    و هذا إيمانويل الذي أصبح أكبر موسيقار
    يتحدث سبع لغات بعدما كان يعاني
    من أخطر الأمراض لمجرد أن أحد معلميه
    جبر بخاطره بكلمة بسيطة فجبر الخواطر
    يزيد من هرمون السعادة لدى الإنسان
    و يجعل القلب يشرق من جديد على بستان الحياة


    و اعلم أن الكلمة البسيطة التي لا تعطي
    لها بالاً قد تكسر قلباً لا ينفتح
    و لو كانت معك مفاتيح أهل الأرض ،
    فاختار الكلمات في التعامل
    و اكسب الآخرين إليك
    فأنت في حاجة إلى أن يحبك الناس
    لأن من أحبه الناس أحبه الله
    اللهمَّ اهدِنا لأحسنِ الأخلاقِ
    لا يهدي لأحسنِها إلا أنتَ
    و اصرفْ عنَّا سيئَها
    لا يصرفُ عنا سيئَها إلا أنتَ



    لا شيء يستقر في النفس
    كالأذى الذي أدى إلى إنكسار
    أو الإحتواء الذي يجبر الخاطر و يؤمن الخائف
    كلاهما يستقر و يمد جذوره و يبقى أثره ..
    أثر طيب و آخر خبيث
    تماما كالجليس الصالح و الجليس السوء
    و كالكلمة الطيبة والكلمة الخبيثة
    و كالعشرة الحسنة و العشرة اللئيمة
    إختر أثرك



    سَتمضي ثُمَّ تبقى مِنكَ ذكرى
    فكنْ وردًا و أهدِ النَّاسَ عِطْرَا
    و فرِّجْ كربَ مَهمومٍ و أمطرْ
    على أسماعِ مَنْ يرجوكَ بُشرى
    وَ كُنْ غوثًا لملهوفٍ و عونًا
    لمُحتاج و للمظلوم نَصْرَا
    و واسِ مُعَذَّبًا في كلِّ حُلْمٍ
    يرى موتًا يَحُفُّ به وقَبْرَا
    و سامحْ مَنْ أساء إليك و اسْكُبْ
    على ظُلماتِ مَنْ عاداكَ فجْرَا






صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •