بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إنَّ المراهنة على اندثار هذا الدين بشعائره العظيمة وفرائضه،


بل وسننه، مراهنة خاسرة لم تفز يومًا منذ زمن أبي جهل،




الإسلام لا يموت ، لكنه يمر بفترات تمحيص ينجو فيها أهل الصدق،


ويسقط فيها مرضى القلوب في أوحال الإنتكاسة ، فاصبر واحتسب ؛

.


ستمر بك أيام عجاف، القابض فيها على دينه كالقابض على الجمر،


وسيُحزنك الواقع، وتؤلمك المناظر، هذه المشاعرُ عظيمةٌ عند الله،



ودليلُ خير وقر في قلبك، فلا تنحرها بسكين الإنتكاسة !


ولا يغرنَّك في طريق الحق قلة السالكين ،


ولا في طريق الباطل كثرة الهالكين ،


أنت الجماعة ولو كنتَ وحدك ،




خروجك من قافلة الخير لا يضر أحدًا سِواك ،


ووجودك فيها فضل من الله ونعمة أنعم بها عليك،


واعلم أنَّ شريعة السماء تسير غير آبهة بأسماء المتخاذلين، تسقط أسماء وتعلو أسماء


{ وإنْ تتولوا يستبدل قومًا غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم }.