بسم الله الرحمن الرحيم



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



هنا كلمات نثرتها بقلمي



كم هي احزان امتنا الاسلامية كبيرة



كم وكم من شعوبها اليوم يعانون الامرين من الاعداء



آآآآآه يا امتي لا اعلم كيف ابدا ومن اين ابدا



هل ابدا بالجروح التي تنزف منك



ام ابدا باحتلال بلدان المسلمين



هل ابدا بالعراق الجريح وببنت العراق المذبوحة ؟



يا عالم يا سامعين الصوت اسمعوني



اليوم بنت العراق مكسورة الجناح انظروني



ذليلة ومذبوحة من العدوان دشوفوني



كيف تشوفون هذا الموت والدمار وما ترحموني



نخيتكم نخوة العربان وما سمعتوني



نخيتكم نخوة الدين قلتوا ارهابية وما تساعدوني



كيف وين اروح والمن الجا الا لله هو عوني



نخيتك يا اخي ونخيتكم يا جار ويا جواريني



قلت لكم اسد جوعان وينظرني ويريد ياكلني



حملت اخي سلاحك وجيت صوبي ضنيتك تساعدني



شفتك صوبت سلاحك نحوي وعلى جبيني



قلت يا خوي الاسد هناك صوب عليه ولا تقتلي



ضحكت وقلت ضنك ان ياكلك الاسد يهمني ؟



هذا صديقي هو من زمان وانتي الي تعاديني



قلت آآآآآآآآه يا خوي ما كنت انتظر منك تهيني



جت الطعنات من اخواني طعنة بعد طعنة قتلتني



زحفت بالم وبايدي ماسكة جرحي بين النخيل والبساتين



اريد طبيب يا ناس جروحي تنزف خله يداويني



لكن وين الدواء وين الماء وين الطبيب حتى يعالجني



كيف يا خوي تهنا لك اللقمة وانت تشوف المحتل يذلني



تغمض عينك وتنام ولا همك من الي يذبحني



احترت يا امتي واصبحت دموعي هي اشجاني



يا امتي نشيج بكائي هو نشيد الامي واحزاني



-------------------------



هنا ساكمل بقلم الشاعرة (( الأمل الأسيف))


أطرقت

طرفي

من جراحك أمتي


أواه مـن جـــرح بـــك أبكــــاني


مالــي اراك كــــل يــوم قصـــة


تســود من احداثــها اجفـــانـــي


في كل جزء منك الف حقيــــقة


وفضيلة قتــــــلت بغــــير حـنان


في كل جزء منك الف جــريمة


ومجازر هزت لها الأركـــــان


مذ ودعت امجادك ابطالـــــها


ماتت بكف الغادر الخـــــوان


سار الهوان بك لقبضة حــاقد


ترمي القذائف تشعل النيـران


دك العدو صروحك وجثى على


آمالك صـــــخر من الأحــــزان


فكـــــأنك لا لم تكـــــوني منبع


لحضارة تروى مدى الازمان


وكأنــــه لا لم يطـــأك فوارس


أعيوا من الامـــجاد كل بنـــــان


ياويح قومي قد غشــــــاهم ذلة


غرسوا بمجدك حربة الـــخذلان


مابالـــهم اوما يــــرون بنــــيك


سفكــــت دمائهــــم يد الطغــيان


اوما يرون مشاهدا سحقت بــها


كف العدو كرامــــة الإنســـــان


أوما يرون جراحـــــــك أم انهم


وقلوبهم أضحوا كما الجــدراني


اطرقت طرفي فأعذريني امتي


أطرقته حقـــا لمـــا أعيــــــاني


أطرقــــته حتـــى إذا أرسلـــــته


أبــــصرت ماتســــلو به أشجان


جيلا طهورا صادق العزمات قد


صاغوا عزائمـــهم من الــــقرأن


لاتـــيأسي ياأمـــتي لاتـــــحزني


لا لن يطــــول بك اسى وهــوان


إني لاابصر في خطاهم نـــحوك


نصر يـدك معاقـــل الـــــعدوان

وعلى طاعة الرحمن

وطريق الخير نلتقي دوما