بسم الله الرحمن الرحيم

إعلان هام


بعد أن سطعت لأكثر من عشرين سنة حان الوقت لإعلان غروب شمس الحصن والحمد لله رب العالمين على كل حال

سيتم إغلاق موقع الحصن النفسي قريبا إن شاء الله وسنترك فرصة كافية للأعضاء والزوار كي يقوموا بنسخ و حفظ مشاركاتهم أو أي مواضيع اخرى تهمهم من كنوز الحصن
 
نشكر كل من ساهم معنا في نشر العلم النافع و سهر الليالي من أجل إفادة الآخرين ونخص بالشكر السيدات والسادة المستشارين والإداريين والمشرفين والأعضاء وعلى رأسهم جميعا الأستاذة الفاضلة فضيلة نسأل الله أن يجعل كل ما قدموه في ميزان حسناتهم ويجمعنا بهم وبكم في الفردوس الأعلى إن شاء الله


لأي استفسارات أو مقترحات الرجاء التواصل معنا على البريد الالكتروني

[email protected]



وفقكم الله جميعا ورزقكم رضاه
وسامحونا على اي تقصير

إدارة الحصن النفسي


النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: هل الله غاضب مني؟؟؟؟؟

  1. #1
    عضو إيجابي

    User Info Menu

    هل الله غاضب مني؟؟؟؟؟

    اذنبت كثيرا والله ستار الذنوب لو راى الناس ذنوبي لرجموني بالحجارة في احد المرات شكيت الحال لموقع اسلامي علهم ينصحوني فاغلقو الباب بوجهي ونهروني
    عدت الى الله وقلت له ان غلقت الابواب فبابك ياكريم لا يغلق
    اريد الزواج جدا وبحاجة له لان عمري 31 وانا في حال ادمر نفسي وجسدي وعقلي ودخلت المصح العقلي لاكثر من مرة بسبب الظروف القاهرة التي امر بها فلا رجل تمنيته وخطبني ولا امنية بفرح وسعادة تحققت وحياتي حزن وسواد وظلام
    هل الله سبحانه غاضب مني وهل كثر التوبة والرجوع للذنب ابعد رحمته مني!!!!!!

  2. #2
    مشرف وابة التخلص من الشك - الوساوس - القلق - التوتر - الاكتئاب

    User Info Menu

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المهندسة مريم مشاهدة المشاركة
    اذنبت كثيرا والله ستار الذنوب لو راى الناس ذنوبي لرجموني بالحجارة في احد المرات شكيت الحال لموقع اسلامي علهم ينصحوني فاغلقو الباب بوجهي ونهروني
    عدت الى الله وقلت له ان غلقت الابواب فبابك ياكريم لا يغلق
    اريد الزواج جدا وبحاجة له لان عمري 31 وانا في حال ادمر نفسي وجسدي وعقلي ودخلت المصح العقلي لاكثر من مرة بسبب الظروف القاهرة التي امر بها فلا رجل تمنيته وخطبني ولا امنية بفرح وسعادة تحققت وحياتي حزن وسواد وظلام
    هل الله سبحانه غاضب مني وهل كثر التوبة والرجوع للذنب ابعد رحمته مني!!!!!!
    السلام عليكم

    ربنا سبحانه وتعالي كما قال فى كتابه العزيز زهو اقرب اليه من حبل الوريد
    وهو يقصد شريان الحياة
    يعنى ربك اقرب اليك من شريان الحياة
    وتوبتك لاتحتاج لاى موقع ولا وساطة بينك وبين الله
    اما موضوع الزواج والخطبة فهو رزق من الله والله هو العدل يعنى عندما يوزع منحه وعطاياه علي المخلوق يوزعها بالعدل وفى الوقت المناسب الذى يراه هو ليس ما يراه العبد يعنلى الرزق فى هذه الناحية ربك اعلم بها وبالتاكيد انه يعوضك فى شئ اخر انتى لا تعلميه ولكن توجهى لله وارجيه وتمنى منه ان يشملك برحمته وبالله لا تبخلي علينا بالدعاء لان دعوتك باذن الله مستجابة لانك باذن الله تائبة وتوبتك مرفوعة لله سبحانه

    "لا إله إلا الله العظيم الحليم ، لا إله إلا الله رب العرش العظيم ، لا إله إلا الله رب السموات ورب العرش الكريم ".
    قال صلى الله عليه وسلم دعاء المكروب :" اللهم رحمتك أرجو فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين ِ وأصلح لي شأني كله لا إله إلا أنت الله ، الله ربي لا أشرك به شيئاً



  3. #3
    عضو شرف

    User Info Menu

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المهندسة مريم مشاهدة المشاركة
    اذنبت كثيرا والله ستار الذنوب لو راى الناس ذنوبي لرجموني بالحجارة في احد المرات شكيت الحال لموقع اسلامي علهم ينصحوني فاغلقو الباب بوجهي ونهروني
    عدت الى الله وقلت له ان غلقت الابواب فبابك ياكريم لا يغلق
    اريد الزواج جدا وبحاجة له لان عمري 31 وانا في حال ادمر نفسي وجسدي وعقلي ودخلت المصح العقلي لاكثر من مرة بسبب الظروف القاهرة التي امر بها فلا رجل تمنيته وخطبني ولا امنية بفرح وسعادة تحققت وحياتي حزن وسواد وظلام
    هل الله سبحانه غاضب مني وهل كثر التوبة والرجوع للذنب ابعد رحمته مني!!!!!!

    يا إلهي
    لماذا هذا القنوط من رحمة الله !!
    (قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم)

    المشرك الكافر إذا تاب وأسلم وهدي إلى صراط مستقيم فإن الله يتوب عليه ويقربه ويحبه بقدر ما يبذله التائب من أعمال قلبية وعملية يتقرب بها إلى الله
    فمابالك بما دونها من أعمال

    يبدو أنك تفكرين كثيرا بمسألة الزواج
    استمعي يا أختي ,, ليس الزواج هو الحل ,, لا تكثري من التفكير وتربطي بين السعادة وبين أمر ما
    ربما تتزوجين وتنجبين ويكون زوجك وأبنائك سبب أحزانك
    لا تفكري بالمستقبل,
    الشيطان يبدو أنه استعمر دماغك وجعلك تنظرين إلى المستقبل وتصدقينه
    لا يعلم الغيب إلا الله
    ليس المستقبل هو الذي ترسمينه أقصد يرسمه الشيطان في عقلك
    هو يفعل ذلك عمدا ليجعلك حزينة
    إنه ينسيك الله من حيث لا تعلمين
    والله حذرنا منه قال (إنما النجوى من الشيطان ليحزن الذين آمنوا وليس بضارهم شيئا إلا بإذن الله وعلى الله فيتوكل المؤمنون)
    الشيطان يرسم لك سيناريو متقن في خيالك حتى ظننته أنه حقيقة ,, فصدقتيه
    والحقيقة أن الشيطان لا يعلم الغيب
    الشيطان يفعل ذلك لينسيك ذكر الله ويجعلك حزينة

    استمعي إلى أختك جيدا
    افعلي ما سأكتبه هنا وإن شاء الله تذهب عنك وسوسات الشيطان
    فإن كان بك سحر أو عين وغيرها تذهب بإذن الله لكن التزمي بارك الله فيك

    أولا ,,
    لا تتركي الصلاة ,,لا أعلم إن كنت تصلين أو لا تصلين لكني أنصح بها الجميع
    الصلاة هي عماد الدين
    الصلاة تقيك من كل شيء فاسد ,, صليها بخشوع واعتبريها وقت ترتاحين فيه "أرحنا بها يابلال" هذا النبي صلى الله عليه وسلم يقول ذلك فكيف بمن دونه

    ثانيا,, لا تتركي الأذكار الصباحية والمسائية ,, هي سلاحك وخاصة هذا الذكر حرز لك من الشيطان (لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير) 100 مرة
    والمعوذات
    وآية الكرسي


    ثالثا لا تتركي الرقية الشرعية أبدا
    هذه على سبيل المثال
    https://www.youtube.com/watch?v=7M7RBw8XGQ0

    استمعي إليها وأنت مغمضة العينين وانظري إلى أثرها
    هي طويلة أعرف لكن اصبري عليها

    استمعي إليها مرة أو مرتين يوميا ولا تتركيها ,, لمدة معينة من الزمن ,,
    ثم شغليها وأنت تعملين في البيت ليس بالضرورة أن تغمضي عينيك ,, المهم أن يكون المنزل خالٍ من أعمال الشياطين كالسحر والمس والعين


    رابعا ,, كلهما هجم عليك التفكير بالمستقبل ,, استعيذي بالله من الشيطان
    هذه وسوسات الشيطان ونزغاته
    ثم اسألي نفسك ,, هل التفكير بها حل ؟؟
    ليس حل
    لن يحل شيء ,, بل على العكس ,,
    سيجعلك مضطربة حزينة ,,
    ستظهر علامات تقدم السن على وجهك من كثرة الحزن
    ستهملين مظهرك وجمالك
    سيجعلك شاردة الذهن ,,
    وليس ببعيد أن تصابي بالجنون ,,
    عندها لن يقبل بك رجل أبدا

    أرأيت !!
    التفكير والذوبان بالهموم ليس حل ,, بل نهاية ومأساة


    خامسا الدعاء
    هذا سلاح يا أختي
    أحسني الظن بالله ,, الله تعالى يقول في حديث قدسي أنا عند ظن عبدي بي
    وسن 31 ليست سن متأخرة كثيرا ,,
    نساء كثيرات تزوجن بعد سن الثلاثين


    سادسا سابعا ثامنا ,,,,,,, لا تفرغي جعبة مواهبك وشبابك وفرحك على كرسي الانتظار
    ستندمين يا أختي إذا وجدتي نفسك في الخمسين وأنت لم تنجزي شيء لنفسك وآخرتك
    الإنسان لن يدوم في الدنيا ,,
    ربما نموت غدا أ, بعد غد أو بعد سنة
    لا ندري ,,
    الحياة ليست هي المآل
    الزواج ليس هو كل شيء
    افعلي لآخرتك
    تعلمي القرآن
    احفظي منه شيئا ولو يسيرا كل يوم
    تعلمي العلم الشرعي ,,
    احرصي على أن لا ينتهي اليوم ولم تنجزي شيء
    السنة ستمر ستمر ,, فإن كنا أحياء ولم ننجز شيء خسارة والله

    التوبة الصادقة يقبلها الله ولو من كافر عائد إلى الله
    ابدأي حياتك من هذه اللحظة ,, حياتك الحقيقية وليست بالانتظار
    .
    .
    (ويلٌ لِكلِّ هُمزةٍ لُمزة)

    نتعجب من البعض ,, يكتب في مواضيعه الكلام الحسن والأخلاق الحميدة ويأمر بالخير ,, والعفو والتسامح
    فإذا جاء أول امتحان في الخلاف بينه وبين الآخرين ,, سقط ,, وبجدارة

    ,
    ,

    اللهم لا تسلط علي بذنبي ,, من لا يخافك ولا يرحمني




    اللهم إني عفوت عمن ظلمني وتصدقت بعرضي على الناس

    ,
    ,

    إن كان لديك سؤال فهذه صفحة لأحد طلبة العلم جزاه الله خير
    http://ask.fm/abu_alQaasem




  4. 2 عضو يشكر مرآة نفسي على هذه المشاركة:

    أماني الضحيك (25-08-2016), فضيلة (23-07-2016)

  5. #4
    عضو إيجابي

    User Info Menu

    شكرا جزيلا على الرد الرائع جدا فكرت كثيرا به وبكل كلمة سوف لن اترك صلاتي مهما اذنبت ومهما وسوس لي الشيطان ان الله غاضب مني ولا يستجب دعائي اما بالنسبة للزواج فانا بامس الحاجة له الان لخوفي من الظروف ومن ان اقع بالحرام اريد الستر من الله الستار الحليم
    ارجوكم ادعو لي بالزواج والستر والتوبة النصوحة

  6. #5
    عضو شرف

    User Info Menu

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المهندسة مريم مشاهدة المشاركة
    شكرا جزيلا على الرد الرائع جدا فكرت كثيرا به وبكل كلمة سوف لن اترك صلاتي مهما اذنبت ومهما وسوس لي الشيطان ان الله غاضب مني ولا يستجب دعائي اما بالنسبة للزواج فانا بامس الحاجة له الان لخوفي من الظروف ومن ان اقع بالحرام اريد الستر من الله الستار الحليم
    ارجوكم ادعو لي بالزواج والستر والتوبة النصوحة

    أسأل الله العظيم أن يرزقك زوجا صالحا يصونك ويحنو عليك ويسعدك
    ويرزقك منه ذرية طيبة تكون لك خير في الدنيا والآخرة

    وقد ثبت في الصحيحين أن النبي صلى الله عليه وسلم قال "لله أشد فرحا بتوبة عبده حين يتوب إليه من أحدكم كان على راحلته بأرض فلاة, فانفلتت منه وعليها طعامه وشرابه فأيس منها فأتى شجرة فاضطجع في ظلها قد أيس من راحلته فبينا هو كذلك إذا بها قائمة عنده فأخذ بخطامها ثم قال من شدة الفرح اللهم أنت عبدي وأنا ربك, أخطأ من شدة الفرح"

    تخيلي ,, الله يفرح بك عند توبتك أشد فرحا من هذا الرجل الذي كاد أن يموت في الفلاة بذهاب راحلته, تخيلي عظم فرحته برجوع الراحلة
    الله أشد فرحا بك من هذا الرجل


    ولأنك تتوبين دائما ويبدو ذلك على مُحيا مواضيعك ,, فالشيطان لا ييأس منك,
    توبتك تغيظه لهذا يكثر عليك بالوسوسة
    والتخيلات بأنك ستظلين وحيدة في المستقبل
    وأنك إن لم تتزوجي فستكونين أشد حزنا
    وماهذه إلا تخييلات منه هذا الذي لعنه الله في القرآن ,, إلا لأنه يريد أن يصدك عن الذكر ويصدك عن السعادة والفرح
    الشيطان توعد أبناء آدم أنه سيظلهم ويمنيهم ,, أنه سيحزنهم بالوسوسات

    توكلي على الله ,, فالشيطان لا يحب لا المستغفرين ولا المتوكلين
    احزنيه قبل أن يحزنك



    .
    .
    (ويلٌ لِكلِّ هُمزةٍ لُمزة)

    نتعجب من البعض ,, يكتب في مواضيعه الكلام الحسن والأخلاق الحميدة ويأمر بالخير ,, والعفو والتسامح
    فإذا جاء أول امتحان في الخلاف بينه وبين الآخرين ,, سقط ,, وبجدارة

    ,
    ,

    اللهم لا تسلط علي بذنبي ,, من لا يخافك ولا يرحمني




    اللهم إني عفوت عمن ظلمني وتصدقت بعرضي على الناس

    ,
    ,

    إن كان لديك سؤال فهذه صفحة لأحد طلبة العلم جزاه الله خير
    http://ask.fm/abu_alQaasem




  7. #6
    عضو إيجابي

    User Info Menu

    اكثرى من الدعاء ان الله يتوب عليك والاستغفار وعمل الاعمال الصالحه والرفقه الطيبه
    سبحان الله
    الحمدلله
    الله اكبر
    لاإله إلاالله
    صلى الله عليه وسلم

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •