قبول مشرفين جدد بمنتديات الحصن النفسي ... اضغط هنا للتفاصيل وأهلا بك

النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: فـى وداع رمـضـــــــــــــــــان .............

  1. #1
    عضو شرف

    User Info Menu

    فـى وداع رمـضـــــــــــــــــان .............

    ها هي صفحات الأيام الطيبة تطوى، وساعات الزمن تقضى،

    بالأمس القريب استقبلنا ضيفا كريماً واليوم نودعه،

    قبل أيام أهل هلال رمضان فكان فرحة ومسرة للطائعين،

    واليوم تصرمت أيامه ولياليه،

    فكان وداعه حزناً للعابدين وأسفاً للصائمين والقائمين والتالين

    الذين جدد رمضان فيهم حقيقة العبودية، وأحيا فيهم معاني الطاعة لله،

    وكم من منتظر لهذا الشهر ولم يدركه،

    وكم من مستقبل له لم يستكمله،

    وكم من مستغفر فيه وقد غفر الله له،

    وكم من تائب فيه وتاب الله عليه،

    وتبقى منه فرصة للتائبين، وفسحة للمتذكرين، إنها أيام الوداع لشهر رمضان المبارك.

    ، إن فى وداعنا للشهر المبارك هناك عدة أمور يجب اتباعها،

    منها،
    تجديد التوبة مع الله عز وجل،

    وأن تكون هذه التوبة صادقة مع الله عز وجل، وأن تكون توبة كاملة الأركان،

    فهى خير عهد نقطعه على انفسنا مع الله تعالى ونحن نودع الشهر الكريم،

    بحيث نبدأ صفحة جديدة مع الله عز وجل في ختام هذا الشهر، حتى ندرك النجاة من النار،

    ونفوز برضا الله عز وجل في هذه الأيام المباركة،

    وأن
    نعقد النية والعزم على أن نداوم ونحافظ على ما وفقنا الله له من أعمال الخير والبر

    والطاعة،

    ولا ننسى أن
    نداوم على صيام وصلاة النوافل، وإن خير الأعمال أدومهـا وإن قل،

    وقد حدثت عائشة (رضي الله عنها) أن رسول الله صلى الله عليه وسلمكان إذا عمل

    عملاً أثبته) رواه مسلم،

    كما يجب علينا أن
    نتخلق بأخلاق النبي، صلى الله عليه وسلم، حينما قال الله عز وجل له:

    (وإنك لعلى خلق عظيم)، لأن الأخلاق دائمة في كل وقت، لأن رمضان هو شهر يعلمنا أن

    نعيش في رحابه بعد أن ينقضي هذا الشهر العظيم.


    تحذير

    ونحذر من الأخطاء التي يقع فيها كثير من الناس من أشكال المعاصي والمحرمات بعد

    رمضان من تضييع للصلوات

    واستهانة بالجُمع والجماعات

    إلى لهو وغناء محرم،

    إلى نظر لما حرم الله تعالى من الأفلام والقنوات،

    أمور لا ترضي الله تعالى ولا توافق شرع رسوله،

    هؤلاء خرجوا من مدرسة رمضان الإيمانية بكل ما فيها من صيام وقيام وتلاوة، فأين يا ترى

    أثر هذه العبادات على أخلاقهم وهديهم؟

    وأين ما كانوا عليه في أيامه ولياليه؟

    ما أسرع ما خلعوا عنهم لباس الطاعة واستبدلوا به لباس العصيان، وكل هذه الأمور

    مضيعة للطاعات والعبادات، وما أخطرها على المسلم بعد شهر رمضان.


    منقول للفائدة ....


  2. شكر لـ نبيل جمعة على هذه المشاركة من:

    فضيلة (16-07-2015)

  3. #2
    المشرف العام

    User Info Menu




    حياك الله




    مبارك عليك الشهر وعلى جميع المسلمين

    وجزاك الله خيرا على الطرح القيم

    نسأل الله أن يجعلنا وإياكم ممن يوفقون

    لقيام هذا الشهر الفضيل ويعيننا على صيامه،

    ونسأله أن يجعل قيامنا بين يديه خير قيام، ونسأله إخلاصا لوجهه

    وخشوعا بين يديه

    اَللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامنا في رَمَضَان صِيامَ

    الصائِمينَ، وَقِيامنا فيهِ قِيامَ القائِمينَ، ونَبِّهْنا

    فيهِ عَنْ نَوْمَةِ الْغافِلينَ، اَللّهُمَّ قَرِّبْنا فيهِ إلى

    مَرْضاتِكَ وَجَنّبْنا سَخَطِكَ وَنقِمتِكَ،

    وَوَفِّقْنا فيهِ لِقِرآءةِ آياتِكَ أسأل الله الكريم



    رب العرش العظيم.. أن يعيده علينا وعلى سائر المسلمين


    أياماً عديدة.. وأزمنة مديدة.. وقد تحقق للأمة الإسلامية


    ما تصبوا إليه من عز وتمكين، وسؤدد في العالمين..


    إن الله وليّ ذلك، والقادر عليه..



    فيا ترى .. هل يتجدد اللقاء ..؟


    بارك الله بك ووفقك لما يحب ويرضاه ولما فيه الخير والصلاح

    ودمت على طاعة الرحمن

    وعلى طريق الخير نلتقي




  4. #3
    عضو شرف

    User Info Menu

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فضيلة مشاهدة المشاركة



    حياك الله




    مبارك عليك الشهر وعلى جميع المسلمين

    وجزاك الله خيرا على الطرح القيم

    نسأل الله أن يجعلنا وإياكم ممن يوفقون

    لقيام هذا الشهر الفضيل ويعيننا على صيامه،

    ونسأله أن يجعل قيامنا بين يديه خير قيام، ونسأله إخلاصا لوجهه

    وخشوعا بين يديه

    اَللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامنا في رَمَضَان صِيامَ

    الصائِمينَ، وَقِيامنا فيهِ قِيامَ القائِمينَ، ونَبِّهْنا

    فيهِ عَنْ نَوْمَةِ الْغافِلينَ، اَللّهُمَّ قَرِّبْنا فيهِ إلى

    مَرْضاتِكَ وَجَنّبْنا سَخَطِكَ وَنقِمتِكَ،

    وَوَفِّقْنا فيهِ لِقِرآءةِ آياتِكَ أسأل الله الكريم



    رب العرش العظيم.. أن يعيده علينا وعلى سائر المسلمين


    أياماً عديدة.. وأزمنة مديدة.. وقد تحقق للأمة الإسلامية


    ما تصبوا إليه من عز وتمكين، وسؤدد في العالمين..


    إن الله وليّ ذلك، والقادر عليه..



    فيا ترى .. هل يتجدد اللقاء ..؟


    بارك الله بك ووفقك لما يحب ويرضاه ولما فيه الخير والصلاح

    ودمت على طاعة الرحمن

    وعلى طريق الخير نلتقي


    شكرا وجزاكى الله خيرا

  5. #4
    عضو إيجابي

    User Info Menu

    اللهم بلغنا رمضان

  6. شكر لـ realtime على هذه المشاركة من:

    نبيل جمعة (28-07-2015)

  7. #5
    عضو شرف

    User Info Menu

    realtime


    حياك الله وشكرا على المرور وأتمنى من الله أن يبلغك رمضان أعمارا عديدة وأزمنة مديدة ويرزقك عملا صالحا متقبلا بإذن الله

    دمت بخير

  8. #6
    مَوْقُوْفٌ

    User Info Menu

    راااااااااااااااااااااااااائع

  9. #7
    عضو إيجابي

    User Info Menu

    جميييييييييييييييل

  10. #8
    عضو إيجابي

    User Info Menu

    سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ



مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •