قبول مشرفين جدد بمنتديات الحصن النفسي ... اضغط هنا للتفاصيل وأهلا بك

النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: كيف احسن برمجة عقلي لغويا على ترك الطعام او الاقلال منه

  1. #1
    عضو إيجابي جديد

    User Info Menu

    Exclamation كيف احسن برمجة عقلي لغويا على ترك الطعام او الاقلال منه

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    قد سمعت الدكتور . ابراهيم الفقي يتكلم بعد خلقه عن التخلص من الدخان اثرت فيني كثير

    وان كل العادات والامور التي نعاني منها لها طريقه بالبرمجه للتخلص منها من ضمنها السمنه

    التي يعاني منها كثر لايتعبهم في خلها ترك الطعام او التخلص منه بقدر مايتعبهم بها جهاد النفس

    والبرمجه السابقه والعادات


    ،
    كنت سمينه ثم اجتهدت وثابرت بتصحيح نفسي
    حتى بعد سنوات نحفت بشده حتى اصبحت هيكل واخشى على نفسي الموت

    لان وزني ينزل كل يوم دون سبب او ربما عاداتي وقل طعامي سبب وقلقي واشغالي سبب لا احسبه

    ثم اصبحت ارى اني لاباس ان اكل لان ذلك لان ياثر كثير في شكلي
    وهمذا حتى انفرطت يطي والامور علي
    وعدت كسابق عهدي

    ولكني مازلت احمل برمجتي ما بعد النحافه. فلا اراني دبه
    ولا ابالي مثيرا بذلك. وهوا الكارثه
    حتى دكتورتي نصحتني حفاظا على اوردتي بالتوقف عن الماكولات الصناعيه الرديئه و مازلت في حالي لا احس


    ارشدوني جزاكم الله خيرا

    كتبته راجية من الله ثم منكم مساعدتي









    الامر الاخر ...


    اجد لدي قدرة رهيبه في تدمير ذاتي فما عساي اذكر شيئ حرام مهلك افعله دائما حتى ارجع افعله اشد من سابقه رغم توبتي

    هذا مضر اقولها في نفسي افعله رغم اني اكرهه

    ليست همه عاليه انما فقط بالمور التي سبق وفعلتها


    حتى لمن اتوب الى الله اسمع المشايخ يقولون بل القران باياته في سورة العنكبوت

    ان الله مبتلي الناس ليستخلص صدقهم

    فما ارى شيئ تبت منه حتى يشتد تركيز عليه واقول انه فتنه
    واخوضه وما جمله الله بعيني وما رغبت فيه والله
    انما لا اعرف ما اصفه

    ثم اذهب لااعتصر واتباكى ياربي ضعفت ضعفت
    وانا كاذبه والله ما ضعفت ولا هم بحزنون
    لكن دائما فيه تركيز خاطئ واسلوب خاطئ
    وبعد التوبه الاخطاء عندي مرفوضه اذا اخطئت افسدت كل شيئ
    واحيانا ارى همه ضعيفه لكن لا اخطئ
    احنق منها واقوم افعل الخطاء واسرف فيه



    طفشت والع من عيشتي وغبائي
    مع ان ميتوى ذكائي افضل من الممتاز ولكني اضعت نفسي في الذنوب وسؤ التحكم في الذات




    ...
    كنت
    في السابق الوم نفسي كثيرا على كل خطاء
    لوامه وهذا الامر يسبب لي الحزن الشديد والقلق الشديد
    فتوقفت عن لومها ، فما وجدتني على خير
    نفسيا افضل ، حياتيا اسوء بالفين مره
    اعلم انه خطاء ولا ابالي افعله
    في السابق لو افعل الشيئ يونيا لا اهوئ به نفسي توبخ باستمرار




    الحل هنا ماذا


    لقد سئمت من حياتي
    ولولا مخافة ان الله يؤخذني بما اقول
    لتمنيت الموت
    من شر ما انا فيه من حال


    ساهدوني جزاكم الله خيرا
    التعديل الأخير تم بواسطة مجّادي ; 21-05-2014 الساعة 11:39 AM

  2. #2
    مرشد نفسي و منوّم ايحائي

    User Info Menu

    وعليكم السلام
    انصحك بتقنية العلاج بخط الزمن والحرية النفسية
    وبالفعل صممت قبل فترة برنامج توجيه شخصي اسميته الرحلة العاطفية والحمدلله هناك عدد من المستفيدين الذين قصص ناجحهم
    بامكانك متابعة حسابي في تويتر وانستغرام للاستفادة واي سؤال حاضر
    القادم بإذن الله اجمل

    تابعوني على تويتر
    @faljassem

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •