قبول مشرفين جدد بمنتديات الحصن النفسي ... اضغط هنا للتفاصيل وأهلا بك

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 23 إلى 33 من 43

الموضوع: الادوية المستخدمة لعلاج الحاملين لفيروس hiv

  1. #23
    نائب المشرف العام

    User Info Menu

    دواء الانترفيرون

    الانترفيرونات (Interferon) هي مجموعة من المواد البروتينية التي يتم انتاجها في الخلايا البشرية ولدى الحيوانات، نتيجة التعرض لتلوث فيروسي، او كردة فعل على تنبيه من مواد اخرى. تشجع الانترفيرونات مقاومة بعض انواع التلويث الفيروسي.
    في السنوات الاخيرة، تم استخدام عقاقير الانترفيرون في التجارب الطبية لمعالجة بعض انواع السرطان. اكثر انواع الانترفيرونات استخداما هو انترفيرون الفا، الذي ثبتت نجاعته في معالجة نوعين من انواع سرطان الدم (ابيضاض الدم / لوكيميا) هما: الابيضاض المشعر الخلايا (Hairy - cell leukemia) والابيضاض النقوي المزمن والورم النقـوي (او: النقـيي) المتعدد (Multiple myeloma).
    تجرى حاليا ابحاث حول استخدام عقاقير انترفيرون في معالجة عدد اخر من الامراض السرطانية، وكذلك في بعض الامراض الفيروسية التي تشكل خطرا على الحياة، ومنها تلك التي تصيب من يعانون من اضطراب جهاز المناعة ومن التهاب الكبد الفيروسى(Viral hepatitis). كما يستعمل انترفيرون في معالجة مرضى الايدز المصابين بورم الاوعية الدموية الجلدية، المعروف بـ "غرن كابوزي" (Kaposi's Sarcoma).
    كذلك، فقد ثبتت نجاعة انترفيرون في معالجة التهاب الكبد الناجم عن التلوث بفيروس التهاب الكبد من النوع C.
    لكن اكثر استخدامات انترفيرون بيتا انتشارا هو في معالجة التصلب المتعدد (Multiple sclerosis). وعادة ما يكون استخدام انترفيرون مصحوبا بظهور اعراض جانبية جدية .
    طريقة التناول:


    حقـن

    عدد الجرعات:


    مرة واحدة في اليوم، او مرة واحدة كل يومين.
    الجرعة:


    تتحدد الجرعات بحسب المرض الذي يتم معالجته وبمساحة الجسم.
    بداية الفعالية:


    تبدا فاعلية الدواء في الجسم بعد نحو ساعة من تلقـيه، لكن قد يمر شهر او اثنان قبل الشعور بتاثيره كاملا.
    مدة الفعالية


    12 ساعة بالتقريب.
    تغذية:


    لا توجد تقييدات.

    التخزين والحفظ:


    يحفظ في الثلاجة، ولكن لا يجوز تجميده.
    نسيان الجرعة:


    يجب استشارة الطبيب.
    وقف الدواء:

    فقط بعد استشارة الطبيب.
    جرعة زائدة:


    الامر غير وارد، لان العلاج بهذا الدواء يتم تحت مراقبة مشددة.

    اثناء الحمل:

    قد يسبب الاجهاض لدى الحيوانات. ولكن لا تتوفر ابحاث كافية بالنسبة للبشر. يتم استخدامه اذا كانت له حسنات واضحة ومؤكدة. من المحبذ ان يحرص الرجال والنساء ممن يتعاطونه على استخدام وسائل ناجعة لمنع الحمل (C).

    الرضاعة:


    الدواء ينتقل الى حليب الام ومن الممكن ان يؤثر على الطفل. يجب استشاره الطبيب.
    الاطفال والرضع

    لا يعطى عادة.
    كبار السن:

    احتمال كبير لظهور اثار جانبيه. من المحتمل ان تكون هنالك حاجه لتقليل الجرعه المعطاه.
    السياقة:

    يجب الامتناع عن السياقه حتى تتضح ماهية تاثير الدواء، حيث من الممكن ان يسبب ضبابية (طمس).
    العملية الجراحية والتخدير:

    يجب ابلاغ الطبيب الجراح او الطبيب المخدر عن استعمال هذا الدواء.

  2. 3 عضو يشكر المبزع على هذه المشاركة:

    اعاني من زماني (05-02-2014), HIV-JEDDAH-2011 (11-06-2016), واثق في الله (29-08-2014)

  3. #24
    نائب المشرف العام

    User Info Menu

    دواء Atripla اتربيلا


    الفعالية الطبية:
    .HIV- لعلاج مرضى التلوّث 1 HIV- يجوز استخدام حبوب أتريپلا لوحده كعلاج كامل، أو بدمج مع أدوية مضادة
    أتريپلا مخصّص لعلاج الكبار فوق 18 سنة من العمر. لم يُفحص أتريپلا لدى أولاد وشباب تحت سن 18 أو لدى أشخاص
    . فوق سن 65
    المهمّة لجهاز المناعة. يساعد جهاز المناعة في محاربة التلوّثات. بعد تدمّر عدد CD يدمّر خلايا تي من نوع + 4 HIV- إن تلوّث ال
    . كبير من خلايا تي، يتطوّر تلوّث الHIV-
    والذي هو مركّب كيميائي تلوّثي في الجسم الضروري لتكاثر ڤيروس reverse transcriptase يساعد أتريپلا في كبت الإنزيم
    في الدم الحِمل الڤيروسي . قد يساعد أتريپلا أيضًا في زيادة عدد خلايا تي خلايا HIV- يقلّص أتريپلا كمية ال- 1 .HIV- ال- 1
    في الدم يقلّص الاحتمال للوفاة أو لتلوّثات تحدث عندما HIV- وبذلك يحسّن أداء جهاز المناعة. إن تخفيض كمية ال- 1 ، CD4+
    يكون جهاز المناعة ضعيفًا تلوّثات انتهازية .
    أو الإيدز. لا يُعرف التأثيرات بعيدة المدى لأتريپلا بعدُ. قد يُصاب مرضى يتناولون أتريپلا HIV- أتريپلا لا يُشفي تلوّث ال- 1
    إن التلوّثات الانتهازية هي تلوّثات تتطوّر بسبب كون جهاز .HIV- بتلوّثات انتهازية أو بأمراض أخرى تحدث أثناء تلوّث ال
    Mycobacterium- المناعة ضعيفًا. تشمل هذه التلوّثات، بين سائر التلوّثات، التهاب الرئتين، تلوّث لڤيروس الهربس وتلوّث ال
    إنه من المهمّ جدًا، أثناء تناول أتريپلا ، الحرص على متابعة طبية دائمة. . avium complex MAC
    الى أشخاص آخرين عن طريق العلاقات الجنسية، مشاركة HIV- ليست هناك أدلّة على أن اقراص أتريپلا يقلّص الاحتمال لنقل ال- 1
    متى يُمنع استعمال المستحضر؟
    اذا كانت هناك حساسية زائدة لإيفاڤيرينتس، لإميتريتيسابين، لتينوفوڤير ديسوپروكسيل فومارات، أو لأحد مركبات
    أتريپلا الأخرى.
    يُمنع استعمال الدواء بدون استشارة الطبيب قبل بدء العلاج:
    • إذا كنت حاملاً / تخططين الحمل أو مرضعة )أنظري في فقرة التحذيرات أدناه .
    • إذا كنت تعاني/ين أو عانيت سابقًا من خلل في أداء الكلى أو إذا كنت تُعالج/ين بالدياليزا.
    • إذا كانت لديك مشاكل في العظام.
    • إذا كانت لديك مشاكل في الكبد، بما في ذلك تلوّث بڤيروس التهاب الكبد من نوع بي. قد يريد الطبيب فحص كبدك أثناء فترة
    تناولك لأتريپلا Atripla.
    • إذا عانيت ذات مرة من مرض عقلي أو إذا كنت تستعمل/ين المخدرات أو الكحول.
    • إذا عانيت ذات مرة من التشنجات أو إذا كنت تتناول/ين أدوية لعلاج التشنجات.
    كيف يؤثر الدواء على حياتك اليومية؟
    إذا كان لديك الميل للدوار، إذا كانت لديك مشاكل في الارتكاز أو إذا كنت تعاني/ين من النعاس، فعليك الامتناع عن فعاليات
    قد تكون خطرة، مثل سياقة المركبة أو تشغيل ماكنات.
    قد يزيد تناول أتريپلا مع الكحول أو مع أدوية أخرى، تسبّب الأعراض الجانبية الشبيهة بتلك التي يسبّبها أتريپلا Atripla ، مثل
    النعاس، من هذه الأعراض الجانبية.
    تحذيرات:
    • لقد طوّر بعض المعالَجين بأدوية مثل أتريپلا )والتي تحوي مماثلات النكليئوزيد( اضطرابًا خطيرًا يُسمَّى الحماض اللبني
    تراكم الحموضة في الدم . قد يشكّل الحماض اللبني حالة طوارئ طبية وقد تدعو الحاجة الى تلقي العلاج في المستشفى.
    عليك الاتصال بطبيبك فورًا إذا ظهرت لديك علامات الحماض اللبني وهي:
    - ضعف أو تعب شديد.
    - آلام شاذة غير عادية في العضلات.
    - مشاكل في التنفّس.
    - آلام في البطن ترافقها الغثيانات والتقيّؤات.
    - شعور بالبرد، وخصوصًا في الأذرع والقدمين.
    - شعور بدوار.
    - نبض سريع أو غير منتظَم.
    • لقد طوّر بعض المعالَجين بأدوية مثل أتريپلا مشاكل خطرة في الكبد، تُسمَّى سُمّية كبدية، تشمل تضخّم الكبد ودهن في
    الكبد. عليك الاتصال بطبيبك فورًا إذا ظهرت لديك علامات أو أعراض لمشاكل في الكبد مثل:
    - اصفرار الجلد أو بياض العين الصفار .
    - تحوّل لون البول الى غامق.
    - تحوّل لون البراز الى فاتح اللون.
    - عدم الشهية الذي يستغرق عدة أيام أو أكثر.
    - غثيانات.
    - آلام في البطن السفلي.
    • هناك احتمال أعلى لتطوّر الحماض اللبني أو المشاكل في الكبد إذا كنت امرأة، تعانين من السمنة الزائدة أو تناولت أدوية
    تحوي مماثلات النكليئوزيدات، مثل أتريپلا، خلال فترة طويلة.
    وتوقّفت عن تناول أتريپلا Atripla ، قد يحدث "اشتعال" للصفار. HBV • إذا كان لديك أيضًا تلوّث الصفار الڤيروسي من نوع بي
    إن "الاشتعال" هي حالة يعود خلالها المرض فجأةً ويكون أخطر مما كان عليه قبل ذلك. يحتاج المعالَجون الذين يعانون من
    الصفار الڤيروسي من النوع بي، والذين توقفوا عن تناول أتريپلا Atripla الى المتابعة الطبية عن كثب خلال عدة أشهر، بما في ذلك
    إجراء فحوصات طبية وفحوصات دم، وذلك لفحص التفاقم للصفار. أتريپلا غير مرخص به لعلاج الصفار الڤيروسي من
    النوع بي، فلذلك عليك استشارة الطبيب فيما يتعلق بعلاج الصفار من نوع بي.
    • على النساء الامتناع عن الحمل أثناء تناول أتريپلا وخلال 12 أسبوعًا بعد إيقاف العلاج بالدواء. شوهدت العاهات المولودة
    الخطرة لدى جرو الحيوانات ولدى رضع لنساء تمّ علاجها بالإيفاڤيرينتس )أحد المواد الفعالة للدواء( أثناء الحمل. لا يُعرف
    إذا كان الإيفاڤيرينتس هو سبب هذه العاهات. إذا كنت حاملاً فعليك إعلام طبيبك عن ذلك فورًا. إستشيري الطبيب إذا أردت
    أن تصبحي حاملاً.
    على النساء عدم الاعتماد على وسائل المنع الهورمونية فقط، مثل الحبّات، الحقنات أو الغرسات، حيث أن أتريپلا قد يصيب
    نجاعة هذه الوسائل. على النساء استخدام وسائل منع حاجزة موثوق بها، مثل الواقي الذكري أو الحجاب الحاجز، حتى
    إذا استعملن الوسائل الأخرى لمنع الحمل. قد يبقى الإيفاڤيرينتس أحد المواد الفعالة للدواء في الدم لفترة معيَّنة بعد نهاية
    العلاج بالدواء. لذلك، عليك مواصلة استخدام وسائل المنع خلال 12 أسبوعًا بعد إيقاف تناول أتريپلا Atripla.
    بعدم الإرضاع حيث أنها قد تُنقل الڤيروس HIV- لا يجوز الإرضاع أثناء العلاج بأتريپلا. يوصى للأمهات اللواتي يعانين من ال
    عن طريق الحليب للرضيع. بالإضافة، قد يمرّ أتريپلا عن طريق حليب الأم ويسبّب الضرر الخطير للرضيع. إذا كنت مرضعة
    فعليك التكلّم مع الطبيب. عليك إيقاف الإرضاع أو استخدام دواء آخر.
    التفاعلات بين الأدوية:
    اذا كنت تتعاطى/ين دواءً إضافيًا أو اذا أنهيت العلاج الآن بدواء آخر، فيجب اعلام الطبيب المعالج، وذلك لتفادي الأعراض
    الجانبية أو عدم النجاعة الناتجة عن التفاعلات بين العقاقير.
    وقد يسبّب الأعراض الجابية الخطرة. بإمكان الطبيب المعالج ،HIV- قد يغيّر أتريپلا تأثير أدوية أخرى، بما فيها أدوية لعلاج ال- 1
    استبدال أدويتك الأخرى أو تغيير جرعاتها. قد تؤثّر أدوية أخرى، بما فيها المنتجات النباتية، على أتريپلا. لذلك يهمّ إعلام جميع
    الأطباء الذين يعالجونك ما هي الأدوية، الإضافات النباتية أو الڤيتامينات التي تقوم/ين بتناولها.
    أدوية لا يجوز تناولها مع أتريپلا Atripla :
    • قد تسبّب الأدوية التالية الأعراض الجانبية الخطرة والتي تعرّض الحياة على الخطر عندما يتم تناولها سويةً مع أتريپلا:
    بيپريديل، سيساپيد، ميدازولام، پيموزيد، تريازولام وأدوية إيرچوت.
    • لا يجوز تناول أتريپلا أيضًا مع أدوية تشمل أية مادة من المواد الفعالة، إيفاڤيرينتس )ستوكرين(، إمتريتيسابين )إمتريڤا(،
    أو تينوفوڤير ڤيريئاد أو تروڤادا ، أو أدوية تحوي لاميڤودين.
    • لا يجوز تناول ڤوريكونازول مع أتريپلا، لأنه قد يفقد من نجاعته أو قد يزيد من احتمال ظهور الأعراض الجانبية من أتريپلا.
    أو منتجات تشملها مع أتريپلا. نبتة حشيشة القلب هي نبتة تُباع )St. john"s wort( • لا يجوز تناول نبتة حشيشة القلب
    كإضافة غذائية. يجب استشارة الطبيب المعالج في حال تناولك لنبتة حشيشة القلب أو تخطّط/ين تناولها. قد يقلّص تناول
    نبتة حشيشة القلب مستوى أتريپلا ويسبّب حِمل ڤيروسي زائد ومقاومة محتملة لأتريپلا أو مقاومة تبادلية لأدوية أخرى
    .HIV- مضادة لل
    أديفوڤير ديپروكسيل(. ( HEPSERA® • لا يجوز تناول أتريپلا مع
    يهمّ إعلام الطبيب المعالج إذا كنت تتناول/ين أحد الأدوية التالية:
    • سكويناڤير، كلاريتروميتصين، پوساكونازول؛ أو إتراكونازول؛ قد تدعو الحاجة الى استبدال هذه الأدوية بأخرى أثناء
    تناولها مع أتريپلا Atripla.
    • أدوية كابتة لقنوات الكلسيوم مثل ديلتيازم، ڤيرافاميل وأدوية أخرى؛ إنديناڤير، مراڤيروك، ميتادون؛ ريفابوتين؛ ريفامپين؛
    أدوية لتخفيض مستوى الكوستيرول مثل أتورڤستاتين، پراڤستاتين صوديوم وسيمڤاستاتين؛ أو سيرترالين؛ قد تدعو
    الحاجة الى تخفيض جرعة هذه الأدوية أثناء تناولها مع أتريپلا Atripla.
    أحد مركبات أتريپلا( قد يزيد من كمية الديدانوزين في الدم، الأمر الذي يسبّب المزيد من الأعراض ( DF • ديدانوزين؛ تينوفوڤير
    الجانبية. إذا كنت تتناول/ين أتريپلا وديدانوزين معًا، فقد تدعو الحاجة الى مراقبة أكثر صرامةً. بالإضافة، قدتدعو الحاجة
    الى تغيير جرعة ديدانوزين.
    • أتازاناڤير سولفات أو لوپيناڤير/ريتوناڤير؛ هذه الأدوية قد تزيد من مستوى التينوفوڤير )أحد مركبات أتريپلا( في الدم،
    الأمر الذي يسبّب المزيد من الأعراض الجانبية. لا يوصى بتناول أتازاناڤير سويةً مع أتريپلا. إذا كنت تتناول/ين أتريپلا
    وأتازاناڤير معًا، فقد تدعو الحاجة الى مراقبة أكثر صرامةً. بالإضافة، قدتدعو الحاجة الى تغيير جرعة أتازاناڤير.
    • أدوية لعلاج التشنجات )على سبيل المثال: فينيتوئين أو فينوبربيتال(؛ قد يريد الطبيب استبدال العلاج لدواء آخر أو أن يفحص
    مستويات الأدوية في الدم بين حين وآخر.
    هذه هي ليست جميع الأدوية التي قد تسبّب المشاكل عند تناول أتريپلا. عليك إعلام الطبيب المعالج عن جميع الأدوية التي تتناولها.
    عليك تسجيل جميع الأدوية، سواءً تحتاج الى وصفة طبية أو لا تحتاج اليها، وكذلك أي دواء نباتي تتناوله، الجرعة التي تتناولها
    وتكرارية التناول. قم بتحضير قائمة جديدة كلما تتناول أدوية أو أدوية نباتية إضافية أو عندما تتوقف عن تناول دواء، أو إذا
    طرأ أي تغيير على الجرعة. سلّم نسخة من هذه القائمة للطبيب المعالج كلما تزوره أو تستلم وصفة. هكذا تكون لدى الطبيب
    المعالج صورة كاملة للأدوية آلتي تتناولها ويستطيع أن يقرّر بالنسبة لأفضل علاج لمشكلتك.
    الأعراض الجانبية:
    قد يسبّب أتريپلا Atripla الأعراض الجانبية الشديدة التالية:
    • الحماض اللبني )تراكم للحموضة في الدم(. قد يكون الحماض اللبني حالة طوارئ طبية التي قد تدعو الى العلاج في
    المستشفى. عليك الاتصال بالطبيب فورًا إذا ظهرت لديك علامات الحماض اللبني )أنظر/ي في فقرة تحذيرات .
    • مشاكل خطرة في الكبد، مع تضخّم الكبد ودهن في الكبد. عليك الاتصال بالطبيب فورًا إذا ظهرت لديك علامات المشاكل في
    الكبد )أنظر/ي في فقرة تحذيرات .
    عندما يتكرر المرض فجأةً بشكل أخطر من السابق، وقد يظهر إذا ،)HBV • "اشتعال" تلوّث بڤيروس الصفار من نوع بي
    كان لديك ڤيروس الصفار بي وتوقّفت عن تناول أتريپلا. سوف يتابع الطبيب المعالج حالتك أثناء عدة أشهر بعد أن توقّفت
    وكذلك تلوّث الصفار من نوع بي وقد ينصحك بعلاج ڤيروس الصفار من HIV- عن تناول أتريپلا، إذا كان لديك تلوّث ال- 1
    نوع بي. أتريپلا غير مرخَّص لعلاج تلوّث ڤيروس الصفار من نوع بي. إذا كان لديك مرض كبدي متقدّم وتوقّفت عن العلاج
    بأتريپلا، فإن "اشتعال" الصفار من نوع بي قد يؤدّي الى انخفاض في أداء الكبد.
    • مشاكل عقلية شديدة. قد يختبر عدد قليل من المعالَجين الاكتئاب الخطِر، الأفكار الغريبة أو الزعل أثناء تناول أتريپلا. هناك
    معالَجون تظهر لديهم ميول انتحارية وعدد قلبل منهم قد انتحر بالفعل. قد تظهر مثل هذه المشاكل بتكرارية عالية لدى معالَجين
    مرضوا سابقًا بمرض عقلي. يجب الاتصال فورًا بالطبيب إذا اعتقدت بأنه لديك هذه العلامات العقلية، وذلك ليتمكّن الطبيب
    من أخذ القرار بالنسبة لمواصلة تناول أتريپلا من قبلك.
    • مشاكل كلوية بما فيها انخفاض في أداء الكلى أو احتقان كلوي . إذا عانيت في الماضي من مشاكل كلوية أو تناولت أدوية
    أخرى قد تسبّب مشاكل كلوية، فيجب على الطبيب المعالج بقيام فحوص منتظمة للدم من أجل فحص أداء الكلى. تشمل
    العلامات التي قد تكون لها علاقة بمشاكل كلوية حجمًا كبيرًا من البول، ظمأ، آلام العضلات وضعف العضلات.
    • مشاكل خطرة أخرى في الكبد. إختبر قسم من المرضى مشاكل خطرة في الكبد، بما فيها احتقان كبدي وبالتالي زرع أو
    وفاة. حدثت أغلب هذه الأعراض الجانبية الخطرة لدى مرضى عانوا من مرض كبدي مزمن مثل تلوّث التهاب الكبد، ولكن
    كانت هناك أيضًا تقارير عن مرضى بدون أي مرض كبدي قائم.
    • تغيّرات في كثافة المعادن في العظام تخلخل العظام . شوهدت أثناء الفحوص المختبرية تغيّرات في العظام لمعالَجين تمّ
    تخلخل DF الذين عولجوا بتينوفوڤير HIV أحد مركبات أتريپلا Atripla . لقد طوّر بعض المرضى بڤيروس DF علاجهم بتينوفوڤير
    العظام الذي قد يسبّب الشقوق.
    إذا كانت لديك مشاكل في العظام في الماضي، فمن المحتمل أن يحتاج الطبيب المعالج الى القيام بفحوص لكثافة المعادن في
    العظام أو إنه قد يوصف لك أدوية تُفيد كثافة العظام. بالإضافة، قد تظهر الآلام في العظام وتل للعظام )وبالتالي ظهور
    الكسور( نتيجةً لمشاكل كلوية.
    أعراض جانبية شائعة:
    قد تظهر أثناء العلاج بأتريپلا: دوار، ألم رأس، اضطرابات في النوم، نعاس، مشاكل في الارتكاز و/أو أحلام شاذة. يجوز
    تقليص الأعراض الجانبية في حال تناول أتريپلا قبيل النوم وعلى بطن فارغة.
    تميل هذه الأعراض الجانبية الى الاختفاء بعد تناول الدواء خلال عدة أسابيع. إذا ظهرت لديك هذه الأعراض الجانبية الشائعة،
    مثل الدوار، فهذا لا يعني أن تظهر لديك أعراض جانبية عقلية شديدة، مثل الاكتئاب الخطر، الأفكار الغريبة أو الزعل. عليك
    إعلام الطبيب فورًا في حال استمرار أي من الأعراض الجانبية المذكورة أو في حال كونها مزعجة. قد تتفاقم هذه الأعراض في
    حال تناول أتريپلا مع الكحول أو المخدرات التي تؤثّر على المزاج.
    قد يكون الطفح عرضًا شائعًا. يختفي الطفح عادة دون الحاجة الى تغيير العلاج. قد يكون الطفح لدى عدد قليل من المعالَجين
    خطرًا. فإذا تطوّر الطفح، عليك مراجعة الطبيب فورًا.
    تشمل الأعراض الجانبية الشائعة الأخرى التعب، عدم الراحة في البطن، تقيؤات، غازات وإسهالات.
    أعراض جانبية محتملة أخرى عند العلاج بأتريپلا Atripla :
    قد .HIV- # تغيّرات في دهن الجسم. تطوّرت هذه التغيّرات لدى قسم من المعالَجين الذين يتناولون أدوية ضد ال- 1
    تشمل هذه التغيّرات ارتفاع في كمية الدهن في الظهر الأعلى والقفا، الثديين والجسم. قد يحدث فقدان للدهن من الرجلين،
    الذراعين والوجه. ليست هناك معلومات عن السبب والتأثيرات الصحية بعيدة المدى لهذه التغيّرات.
    # قد تظهر أيضًا تغيّرات في لون الجلد )البقع أو النمش الصغير( عند تناول أتريپلا.
    في المرحلة المتقدمة من التلوّث الإيدز علامات وأعراض لالتهاب من تلوّثات سابقة -
    # قد تظهر لدى عدد من مرضى الHIV
    يعتقدون بأن هذه الأعراض تظهر بفضل تحسين رد الفعل المناعي للجسم، الذي يسمح عند بداية العلاج بدواء مضاد للHIV
    للجسم بمكافحة التلوّثات، التي قد وُجدت سابقًا ولكن بدون أعراض واضحة. فإذا لاحظت بعرض أو بعلامة لالتهاب فعليك
    إعلام الطبيب المعالج عن ذلك فورًا.
    # أعراض جانبية إضافية هي التهاب البنكرياس، تفاعل تحسّسي بما في ذلك انتفاخ الوجه، الشفتين، اللسان أو الحنجرة ،
    ضيق نفس، آلام، آلام في المعدة، ضعف وصعوبات الهضم.
    عليك إعلام الطبيب أو الصيدلي إذا لاحظت بأية أعراض جانبية لدى تناول أتريپلا.
    عليك الاتصال بالطبيب قبل إيقاف العلاج بأتريپلا وذلك بسبب الأعراض الجانبية أو لأي سبب آخر.
    هذه القائمة ليست القائمة الكاملة للأعراض الجانبية المحتملة لدى العلاج بأتريپلا. يجب طلب الطبيب أو الصيدلي بالقائمة
    الكاملة أكثر للأعراض الجانبية لأتريپلا ولجميع الأدوية التي تقوم/ين بتناولها.
    الجرعة:
    الجرعة حسب تعليمات الطبيب فقط.
    لا يجوز تغيير الجرعة بمبادرتك إنت. لا يجوز إيقاف العلاج بالدواء بدون تعليمات صريحة من الطبيب.
    ممنوع تجاوز الجرعة الموصى بها.
    يجب تناول هذا الدواء في المواعيد المقررة من قبل الطبيب المعالج. إذا حدث ونسيت تناول جرعة في الوقت المقرر، فيجب تناولها
    فور تذكرك، إلا إذا اقترب الوقت لتناول الجرعة القادمة، ولكنه ممنوع تناول جرعتين معًا للتعويض عن الجرعة الناقصة!
    طريقة الاستعمال:
    ممنوع المضغ! يجب تناول الدواء مع كأس ماء، على معدة فارغة. يخفّض تناول أتريپلا قبل النوم من إزعاج الأعراض الجانبية.
    كيف بإمكانك مساعدة نجاح العلاج؟
    عليك إكمال العلاج الموصى به من قبل الطبيب. ممنوع إيقاف العلاج بالدواء حتى عندما يطرأ التحسّن على حالتك الصحية،
    إلا بعد استشارة طبيبك.
    عليك إعلام الطبيب عن بداية علاج بأي دواء جديد أو عن تغيّر في طريقة تناول أدوية قديمة. قد تدعو الحاجة الى ملاءمة
    الجرعة.
    عندما يقلّ مخزون أتريپلا لديك، فاحصل على المزيد من الدواء لدى الطبيب المعالج أو من الصيدلية. إن استمرارية العلاج أمر
    هامّ جدًا، حيث ان كمية الڤيروسات في الدم قد تزداد في حال إيقاف تناول الدواء ولو لفترة وجيزة. قد تطوّر الڤيروسات
    المقاومة لأتريپلا وتصبح أصعب للعلاج.
    قد يريد الطبيب المعالج أن يقوم بفحوص دم لفحص أعراض جانبية معينة في فترة تناولك لأتريپلا.
    إمنع/ي التسمم!
    يجب حفظ هذا الدواء وكل دواء في مكان مغلق بعيدًا عن متناول أيدي الأطفال و/او الرضع، وذلك لتفادي اصابتهم بالتسمم.
    إذا أفرطت في تناول المقادير الدوائية او اذا ابتلع طفل سهوًا من هذا الدواء، فعليك التوجه الى المستشفى حالاً مصطحبًا عبوة
    الدواء.
    لا تسبب/ي التقيؤ بدون تعليمات صريحة من الطبيب!
    هذا الدواء وصف لعلاج مرضك، وقف يسبب الضرر لمريض لم يوصف الدواء من أجله من قبل الطبيب.
    لا تعط/ي من الدواء الى اقاربك، جيرانك او معارفك.
    لا تتناول/ي الدواء في الظلام! يجب تشخيص طابع الدواء والتأكد من المقادير الدوائية في كل مرة تتناول/ين فيها الدواء.
    ضع/ي النظارات الطبية اذا لزم الأمر ذلك.
    التخزين:
    يُحفظ أتريپلا في مكان بارد وجاف وفي درجة حرارة لا تزيد عن 30 درجة مئوية.
    يُحفظ أتريپلا في علبته الأصلية وهي مغلقة جيدًا.
    تبقى الأدوية صالحة لفترات محدودة فقط، حتى ولو ظلت في علبتها الاصلية وتم حفظها بموجب تعليمات الخزن. الرجاء
    ملاحظة تاريخ انتهاء صلاحية المستحضر! في حالة الشك عليك استشارة الصيدلي الذي صرف لك هذا الدواء. لا يجوز خزن
    أدوية مختلفة في نفس العبوة.





    التعديل الأخير تم بواسطة المبزع ; 05-02-2014 الساعة 04:58 PM

  4. 2 عضو يشكر المبزع على هذه المشاركة:

    اعاني من زماني (05-02-2014), واثق في الله (29-08-2014)

  5. #25
    عضو إيجابي أكثر نشاطا

    User Info Menu

    جهد جبار وعملاق وموضوع أكثر من رائع .. ويستحق التثبيت لما له من أهمية .. لمرضى نقص المناعة المكتسب (الإيدز) .. وأضم صوتي بتثبيته وجزاك الله خيرا مشرفنا العزيز خيرا الجزاء .. وسلمت أناملك الذهبية بطرحه .. تقبل خالص تحياتي .
    بي عبرة محبوسة تمتحني ..
    في عيني وحلقي وصدري شكاوي ؟؟

    إن قلت زانت خالف الوقت ظني ..
    وإن قلت هانت عاجلتني بلاوي ؟؟

    والوقت جاير والليالي أسهرني ..
    والحزن ما بين الضلوع امتلاوي ؟؟

    أون وكل يحسب إني أغني ..
    عليل وكل يحسب إني مداوي ؟؟

  6. 2 عضو يشكر اعاني من زماني على هذه المشاركة:

    المبزع (05-02-2014), واثق في الله (29-08-2014)

  7. #26
    نائب المشرف العام

    User Info Menu

    الاخوة الاكارم سعدت بمروركم الكريم وتواجدكم الثر وان شاء الله لما يكتمل الموضوع سوف يثبت واملى يكون موسوعة لكل الادوية المستخدمة فى الايدز ولايحتاج شخص سؤال عن دواء الا يجده بالموضوع والان هو شاغل بالى حتى اكمله وان شاء الله لن اترك دواء مستخدم الا انزله فيه الا من يسقط منى سهوا والباب مفتوح لاضافة الاخرين
    جزاكم الله خير وبالتوفيق

  8. شكر لـ المبزع على هذه المشاركة من:

    واثق في الله (29-08-2014)

  9. #27
    نائب المشرف العام

    User Info Menu

    دواء ريتونافير

    ريتونافير (Ritonavir) هو دواء مضاد لفيروس الايدز HIV، ينتمي الى مثبطات الانزيم بروتياز (Protease)، ويستعمل لمعالجة الاشخاص الحاملين لفيروس الـ HIV المسبب لمرض الايدز.
    كما هو الامر بالنسبة للادوية الاخرى المضادة لفيروس HIV، يعطى الريتونافير مدموجا مع ادوية اخرى مثبطة للفيروس، وذلك بهدف منع تكون وتطور اصناف اخرى من فيروس الـ HIV حصينة ضد الدواء وبهدف اتاحة المجال امام فاعلية اقوى.
    الاعراض الجانبية الشائعة لهذا الدواء هي اضطرابات في الجهاز الهضمي.
    كما يثبط هذا الدواء ايضا اخلاء (تفريغ) الادوية الاخرى من عائلة مثبطات البروتياز من الجسم. وتستغل هذه الميزة، احيانا، بغية اعطاء الدواء الاخر بجرعة اصغر. هذا الدمج في اعطاء الدواء يتيح امكانية اعطاء مثبطات اخرى لبروتياز، مثل: لوبينافير (Lopinavir)، ساكوينافير (Saquinavir)، فوسامبرينافير (Fosamprenavir) ودارونافير (Darunavir) بصورة سهلة ومع اعراض جانبية اقل بكثير.
    يؤثر الريتونافير بشكل قوي على مستويات الكثير من الادوية الاخرى في الدم. لا يجوز تناول اي علاج دون استشارة الطبيب.


    طريقة التناول:


    اقراص، كبسولات، شراب.

    عدد الجرعات:


    مرتين في اليوم
    الجرعة:


    للبالغين - 600 ملغم، مرتين في اليوم
    للاطفال - حسب الوزن
    بداية الفعالية:


    خلال بضع ساعات. يمكن ان تمر بضعة اسابيع قبل الشعور بتاثير الدواء بالكامل.
    مدة الفعالية


    12 ساعة.
    تغذية:


    يفضل تناول الدواء مع الاكل.

    نسيان الجرعة:


    في حال نسيان تناول وجبة من الدواء، يجب تناولها حالا عند التذكر, الا اذا كان قد تبقت ساعتان حتى موعد تناول الوجبة التالية, عندها يجب عدم تناول الوجبة المنسية والاستمرار كالمعتاد بتناول الوجبات التي تليها.
    وقف الدواء:


    يمنع التوقف عن تناول الدواء دون استشارة الطبيب، اذ قد تعود الاعراض الى الظهور من جديد.
    جرعة زائدة:


    عند تناول جرعة زائدة قد تظهر اعراض مثل: تغيرات في كمية البول, نمل (اخدرار- Numbness) او لسع خفيف في اليدين والقدمين. يجب التوجه لتلقي مساعدة طبية.
    اثناء الحمل:


    لم يتم اختبار سلامة الدواء خلال الحمل، حتى الان. عند تجربته على حيوانات التجارب، لم يسبب الدواء تشوهات في الاجنة. يجب استشارة الطبيب (B).

    الرضاعة:


    هذا الدواء يعطى للنساء اللواتي تحملن فيروس HIV وبهذه الحاله لا ينصح بالارضاع.
    الاطفال والرضع

    يجب تقليل وملائمة الجرعه حسب الجيل والوزن.
    كبار السن:

    احتمال كبير لظهور اثار جانبيه. من المحتمل ان تكون هنالك حاجه لتقليل الجرعه المعطاه.
    السياقة:

    يجب الامتناع عن السياقه حتى تتضح ماهية تاثير الدواء، حيث من الممكن ان يسبب ضبابية (طمس).
    العملية الجراحية والتخدير:

    يجب ابلاغ الطبيب الجراح او الطبيب المخدر عن استعمال هذا الدواء.

  10. شكر لـ المبزع على هذه المشاركة من:

    واثق في الله (29-08-2014)

  11. #28
    نائب المشرف العام

    User Info Menu

    دواء بيرازيناميد

    بيرازيناميد (Pyrazinamide) هو دواء يستخدم لمعالجة مرض السل (Tuberculosis) ومعالجة مرضى "الايدز" (AIDS) الذين يصابون بعدوى الجرثومة (البكتيريا - Bacterium) التي تسبب مرض السل، نتيجة لضعف الجهاز المناعي لديهم. هذا الدواء، الذي يتم تسويقه على شكل اقراص، يشكل علاجا للسل عندما يتم دمجه، سوية، مع ايزونيازيد (Isoniazid) وريفامبيسين (Rifampicin).
    الاثر الجانبي الاكثر جدية الذي من الممكن ان يظهر جراء تناول هذا الدواء هو التهاب الكبد(Hepatitis)، الذي يمكن ان يكون حادا جدا لدى بعض المرضى. هذه الظاهرة تتعلق بسن المريض، ومن هنا فان المسنين هم الاكثر عرضة للاصابة بالتهاب الكبد.


    طريقة التناول:


    اقراص

    عدد الجرعات:


    مرة واحدة في اليوم او 2 - 3 مرات في الاسبوع.
    الجرعة:


    الجرعة للبالغين: 1000 - 2000 ملغ مرة واحدة في اليوم ، او 1500 - 3000 ملغ 3 مرات في الاسبوع او 2000 - 4000 ملغ مرتين في الاسبوع، سوية مع ادوية اخرى مضادة للسل.
    المعالجة بوتيرة مرتين في الاسبوع غير مناسبة لمرضى الايدز الذين يعانون من تعداد خلايا CD4 اقل من 100 خلية لكل ملليلتر مكعب.
    الجرعة للاطفال: 15 - 30 ملغ لكل كلغ من وزن الطفل مرة واحدة في اليوم، او 50 ملغ لكل كلغ من الوزن مرتين في الاسبوع، سوية مع مضادات اخرى للسل.
    بداية الفعالية:


    يظهر تاثير الوجبة من هذا الدواء خلال ساعتين من تناولها.
    اما التحسن في الوضع الصحي فالمتوقع ان يظهر خلال اسبوعين - ثلاثة اسابيع. في حال لم يطرا اي تحسن خلال هذه الفترة الزمنية يجب مراجعة الطبيب المعالج.
    مدة الفعالية


    12 ساعة.
    تغذية:


    يمكن تناول هذا الدواء مع الطعام او بدونه.

    نسيان الجرعة:


    في حال نسيان تناول وجبة معينة يجب تناولها فور التذكر، الا اذا كان قد حان موعد الوجبة التالية. عندها يجب تجاوز (اهمال) الجرعة المنسية والاستمرار في تناول الوجبات التالية كالمعتاد.
    وقف الدواء:


    يجب اتمام العلاج باكمله. حتى لو طرا تحسن على حالة المريض، فقد يكون التلوث الاولي ما زال قائما في الجسم ومن الممكن ان تظهر اعراضه من جديد في حال التوقف عن تناول الدواء قبل انتهاء المدة الزمنية المحددة. التوقف المبكر عن تناول الدواء من شانه ان يسبب ظهور مرض السل من جديد.
    جرعة زائدة:


    من المرجح ان جرعة زائدة عرضية من هذا الدواء لا تسبب اية مشكل او اضرار. لكن الجرعات الكبيرة قد تسبب الغثيان، القيء والارهاق. يجب ابلاغ الطبيب.


    اثناء الحمل:


    في التجارب التي اجريت على الحيوانات ظهرت نتائج غير مرغوب فيها، لكن لم يتم فحص التاثير على النساء الحوامل. لا يوصى باستخدام هذا الدواء للنساء الحوامل. يجب النظر في الفوائد مقابل المخاطر. (C)

    الرضاعة:


    الدواء ينتقل الى حليب الام ومن الممكن ان يؤثر على الطفل. يجب استشاره الطبيب.
    الاطفال والرضع

    يجب تقليل وملائمة الجرعه حسب الجيل والوزن.
    كبار السن:

    من المفضل بدء العلاج بتناول جرعة قليله وزياده الكميه بشكل تدريجي بسبب وجود احتمال متزايد لظهور اثار جانبيه.
    السياقة:

    لا توجد مشاكل معروفه.
    العملية الجراحية والتخدير:

    يجب ابلاغ الطبيب الجراح او الطبيب المخدر عن استعمال هذا الدواء.

  12. شكر لـ المبزع على هذه المشاركة من:

    واثق في الله (29-08-2014)

  13. #29
    عضو ايجابي

    User Info Menu

    غريبة لم تذكر الترافودا رغم أنه علاج وقائي كذلك
    لن تتوقف الحياة .. على أشياء خذلتنا !!
    فالله دائماً يعوضنا بما هو أفضل وأجمل ..

  14. شكر لـ متعايش سعودي على هذه المشاركة من:

    المبزع (06-02-2014)

  15. #30
    نائب المشرف العام

    User Info Menu

    دواء دابسون

    دابسون (Dapsone) هو مضاد حيوي ينتمي الى عائلة السولفوناميدات (Sulphonamide)، يعمل هذا الدواء على تقليص انتاج حامض الفوليك الضروري لنمو الجرثومة، فتقليص انتاج حمض الفوليك يؤدي الى موت الجرثومة.
    تم تطوير هذا الدواء سنة 1941لعلاج الجذام(Leprosy) وهو يستعمل، ايضا، لعلاج مرض الجلد المزمن المسمى بالتهاب الجلد الحلئي الشكل الذي يتميز بظهور طفح جلدى مثير للحك والذي يظهر احيانا لدى مرضى الزلاقي (Celiac).
    يتم تناول الدابسون مع دواء اخر مضاد للجذام، ريفاميسين (Rifamycin)، وذلك لتجنب تطور مقاومة للدواء من قبل الجراثيم.
    يعد الدابسون ناجعا، ايضا، لمنع التهاب الرئة الناتج عن المتكيسة الرئوية (Pneumocystis) الشائعة لدى الاشخاص الذين يعانون من كبت المناعة، وخاصة لدى مرضى الايدز ولتجنب الاصابة بالطفيلي المسبب لداء المقوسات (Toxoplasmosis) لدى مرضى الايدز. يعتقد قسم من الباحثين ان الدواء ناجع، ايضا، لمنع الملاريا المقاومة للعلاج بادوية اخرى.
    الاثر الجانبي الاكثر شيوعا للدواء هو الاصابة بفقر الدم كنتيجة لانحلال الدم (Hemolysis). يظهر هذا الاثر بشكل واضح خاصة لدى الاشخاص الذي يعانون من نقص في الانزيم G6PD، ولكنه يمكن ان يحدث، ايضا، لدى الاشخاص الذين لا يعانون من نقص في الانزيم.
    بشكل عام لا يتحمل الكثير من المرضى هذا الدواء، جيدا، ويتوقفون عن تناوله قبل انتهاء الموعد.
    طريقة التناول:


    اقراص.

    عدد الجرعات:


    مرة واحدة يوميا.
    الجرعة:


    البالغون: 50-100 ملغم يوميا; الاولاد: 1- 1.5 ملغم لكل كغم يوميا.
    بداية الفعالية:


    خلال 4 - 8 ساعات. يمكن ان تمر عدة اسابيع وحتى اشهر حتى يتم الشعور بالتاثير الكامل للدواء.
    مدة الفعالية


    12 ساعة.
    تغذية:


    لا توجد تقييدات.

    نسيان الجرعة:


    في حال نسيان تناول الوجبة يجب تناولها فور التذكر، الا اذا حان وقت تناول الوجبة المقبلة، عندئذ يجب التجاوز عن الوجبة المنسية واكمال العلاج كالمعتاد.
    وقف الدواء:


    يمنع التوقف عن تناول الدواء دون استشارة الطبيب، حيث يمكن للاعراض ان تعود من جديد.
    جرعة زائدة:


    يمكن لتناول وجبة زائدة ان يؤدي الى التسمم الذي يتميز بظهور غثيان، تقيؤ، عصبية وميتهيموغلوبين (Methemoglobin)، ظاهرة الميتهيموغلوبين تحدث نتيجة لتغييرات في الهيموغلوبين على يد الدواء وظهور خلل في حمل الاوكسجين في الدم ما قد يؤدي الى ظهور تشنجات، ازرقاق واختناق.
    (تزداد مخاطر حدوث هذا التعقيد، بشكل خاص، لدى المرضى الذين يعانون من نقص الانزيم G6PD)
    اثناء الحمل:


    ظهرت اعراض غير مرغوبة للدواء عند استعمالها على الحيوانات ولكنه لم يتم فحص تاثيرها على النساء الحوامل، لذلك يوصى بعدم استعمالها. يجب موازنة فائدة الدواء مقابل الضرر الناتج عن استعماله. (C)

    الرضاعة:


    هذا الدواء يعطى للنساء اللواتي تحملن فيروس HIV وبهذه الحاله لا ينصح بالارضاع.
    الاطفال والرضع

    يجب تقليل وملائمة الجرعه حسب الجيل والوزن.
    كبار السن:

    احتمال كبير لظهور اثار جانبيه. من المحتمل ان تكون هنالك حاجه لتقليل الجرعه المعطاه.
    السياقة:

    يجب الامتناع عن السياقه حتى تتضح ماهية تاثير الدواء، حيث من الممكن ان يسبب ضبابية (طمس).
    العملية الجراحية والتخدير:

    يجب ابلاغ الطبيب الجراح او الطبيب المخدر عن استعمال هذا الدواء.

  16. #31
    نائب المشرف العام

    User Info Menu

    دواء فالاسيكلوفير

    فالاسيكلوفير (Valacyclovir)، هو دواء مضاد لفيروسات الهربس (Herpes virus)، ويستخدم لعلاج المرضى المصابون بعدوى الهربس. هذا الدواء يسرع الشفاء من الاصابة بالعدوى، ويخفف من الام قروح الهربس والهربس النطاقي (shingles - herpes zoster). يستخدم الفالاسيكلوفير (Valacyclovir) لعلاج المرضى الذين يعانون من نقص المناعة والذين اصيبوا بعدوى فيروس الهربس. كما يستخدم في الحالات الاولى والحالات المتكرره للاصابة بفيروس الهربس بالاعضاء التناسلية، وايضا كعلاج وقائي.
    بالاضافة الى ذلك، يستخدم فالاسيكلوفير (Valacyclovir)، ايضا كعلاج وقائي لعدوى الفيروس المضخم للخلايا (CMV - cytomegalovirus) لدى المصابين بالايدز او لدى المرضى الذين خضعوا لعملية زرع اعضاء او زراعة نخاع العظم. لقد تم بحث تاثير الدواء في معالجة الحماق (Chickenpox). من الناحية الكيميائية يشتق عقار اسيكلوفير (Acyclovir) من فالاسيكلوفير (Valacyclovir). فالفالتسيكلوبير (Valacyclovir) في الجسم يتفكك لاسيكلوفير (Acyclovir)، لهذا يكون التوافر البيولوجي (Bioavailability) لفالاسيكلوفير اكبر من التوافر البيولوجي للاسيكلوفير. وهذا يعني ان وتيرة استخدام فالاسيكلوفير (Valacyclovir) تكون اقل، مما يسهل في استخدام الدواء، ويحسن من تجاوب المريض للعلاج.
    طريقة التناول:
    اقراص

    عدد الجرعات:


    1 حتى اربع مرات في اليوم حسب الحالة.
    بداية الفعالية:


    24 ساعة. يجب البدء بالعلاج في اسرع وقت ممكن عند ظهور الاعراض.
    مدة الفعالية


    حتى 12 ساعة.
    تغذية:


    لا توجد تقيدات.

    نسيان الجرعة:


    يجب تناوله فور التذكر. اذا اقترب موعد الجرعة التالية, لا تتناول الجرعة المنسية, وتناول الجرعة التالية كالمعتاد. يجب عدم تناول جرعة مضاعفة.
    وقف الدواء:


    يجب عدم التوقف عن تناول الدواء دون استشارة الطبيب.
    جرعة زائدة:


    لا داعي للقلق عند تناول جرعة اضافية عرضية. ولكن اذا شعر المريض باعراض خاصة، او اذا تم تناول جرعة اضافية كبيرة، يجب اعلام الطبيب.
    اثناء الحمل:


    لا توجد دلالات على تعرض اجنة حيوانات المختبر لاي ضرر. ولكن لا توجد فحوصات كافيه تخص استخدام الدواء من قبل النساء الحوامل. لهذا يجب استخدام الدواء فقط في وقت الحاجة. (B)

    الرضاعة:


    لم يثبت ان استعمال الدواء امن للمرضعات. لا ينصح بتناوله.
    الاطفال والرضع

    لم يحدد مدى سلامة الاستعمال لدى الاطفال والاولاد. لذلك يجب استشاره طبيب الاطفال.
    كبار السن:

    لا توجد مشاكل خاصه.
    السياقة:

    لا توجد مشاكل معروفه.

  17. شكر لـ المبزع على هذه المشاركة من:

    واثق في الله (29-08-2014)

  18. #32
    نائب المشرف العام

    User Info Menu

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة متعايش سعودي مشاهدة المشاركة
    غريبة لم تذكر الترافودا رغم أنه علاج وقائي كذلك
    تروفادا الاسم التجارى وانا بنزل الاسماء العلمية وورد تروفادا بالموضوع باسمه العلمى تينوفوفير

  19. 2 عضو يشكر المبزع على هذه المشاركة:

    متعايش سعودي (06-02-2014), واثق في الله (29-08-2014)

  20. #33
    عضو إيجابي

    User Info Menu

    متشكرين يا ريس

  21. 2 عضو يشكر هيمة على هذه المشاركة:

    المبزع (11-02-2014), واثق في الله (29-08-2014)

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مركز بحثي يتوصل لعلاج "محتمل" لفيروس "كورونا"
    بواسطة متعايش سعودي في المنتدى البوابة الصحية والطبية للمتعايشين
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 31-01-2014, 04:57 AM
  2. اخر ماتوصل الية الطب التسامح يزيد وظائف المناعه عندى المرضى الحاملين لفيروس الايدز ...
    بواسطة اعاني من زماني في المنتدى ملتقى المتعايشين مع نقص المناعة المكتسب
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 29-05-2011, 01:40 PM
  3. أمنيتى المستحيلة ..
    بواسطة أحمد عمر في المنتدى واحة التنفيس
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 07-11-2009, 09:54 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •