Text Example

منتديات الحصن النفسي ترحب بكم

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 11 من 15

الموضوع: "اختبار حب الله في النفس "

  1. #1
    مشرف بوابة النفس المطمئنة

    User Info Menu

    "اختبار حب الله في النفس "


    *صدق حب الله في النفس *

    منهج الله سبحانه وتعالى هو اختبار لحب الله في النفس البشرية ..ذلك
    لأن الله سبحانه وتعالى قد خلق أجناسا كثيرة ..وأراد أن يعطيها الاختبار
    في أن تطيع ..أو لا تطيع ..فلم تقبل ..وقالت ..رب إننا نريد أن
    نكون مقهورين على حبك وعبادتك , ولسنا مختارين ..ولذا قال الله
    سبحانه وتعالى :

    ((إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا (72))) الأحزاب

    ومن هذه الآية يتبين عدل الله سبحانه وتعالى بالنسبة لخلقه ..ذلك أنه
    قبل أن يلزمه ..عرض عليه ..فمن لم يقبل منهم بقي مكرها ..ومن
    قبل مختارا كان عدلا أن يحاسب على اختباره .

    إذن منهج الحياة كلها هو إختبار لحب الله في النفس البشرية ..وإغراء
    الشيطان كله يتركز حول نقطة واحدة ..هي أن يجعل الانسان يترك حب
    الله ..ويذهب الى حب من هم دون الله مما لا يضر ولا ينفع ..وبذلك
    ينقل الانسان من رحمة الله الى خارج موجبات هذه الرحمة ..فيضل
    الانسان في الأرض ويشقى لأنه يعمل بالقدرات البشرية ..دون الاستعانة
    بقدرة الله سبحانه وتعالى .


    تلك هي القضية الأساسية للايمان ..وإذا حللنا أحداث الحياة كلها
    نجدها إما حب الله وطاعة له ..وإما حب لغير الله ومعصية له ..فالذي
    يأكل المال الحرام إنما ارتفع في نفسه أو زاد فيها حب المال على حب الله ..
    فانطلق الانسان وراء المال ونسي طاعة الله ..وأحب المال أكثر من حب
    الله سبحانه وتعالى ..والذي يفسد في الأرض ارتفع عنده حب شهوات
    النفس الى أكبر من حب الله ..فاطلق لشهواته العنان ونسي الله ..وفي
    كل حدث من أحداث الدنيا يمر عليك فيه إختبار لحب الله في النفس ..
    فأنت إذا تركت نفعا عاجلا كمال أو شهوة حرام في سبيل الله ..فإن حبك
    لله سبحانه وتعالى يكون أكبر من حبك لما هو دونه ..وأنت إذا قضيت
    بالعدل ..وأنصفت مظلوما ووقفت مع الضعيف ..أو راعيت الله في مالك
    وبيتك ..فذلك هو حب الله في نفسك دفعك ربما أن تعرض نفسك
    للأذى في سبيل حب الله سبحانه وتعالى .

    وإذا رجعنا الى قصة ابراهيم أبي الأنبياء خليل الله وإسماعيل ..ماذا
    نرى ؟..نرى أن ابراهيم عليه السلام قد رأى رؤيا في المنام أن الله
    سبحانه وتعالى يأمره بذبح ولده إسماعيل ..فقال الله تعالى على لسان
    ابراهيم عليه السلام

    ((فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ (102) فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ (103) وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ (104) قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ (105) إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ (106))) الصافات

    وهنا نقف وقفة ..نحن نعرف أن إبراهيم عليه السلام لم يرزق
    بإسماعيل إلا بعد فترة طويلة مرت عليه عدة سنوات , وهو لم ينجب من
    زوجته سارة ثم تزوج بهاجر وهي مصرية ,وأنجب منها إسماعيل ..إذن
    هذا الطفل الذي جاء بعد سنوات عديدة يكون غاليا جدا على الأب ..
    وإذا أضفنا إلى ذلك أنه بلغ معه السعي , أي أنه كبر واقترب من مرحلة
    الشباب يكون تعلق أبيه به أكبر ..باعتبار أنه معين له في شيخوخته .
    حينئذ يأتي أمر الله في المنام ليأمر إبراهيم أن يذبح ابنه ..ماذا يمكن أن
    يحدث في هذه الحالة ..أب قد بلغ مرحلة الشيخوخة وابنه الوحيد ..
    وفي السن التي يعتمد فيها الأب على الابن ..ثم يأمر الله أن يذبحه ..

    أهناك اختبار لحب الله في القلب أكبر من هذا الاختبار .
    ولا يأمره الله سبحانه وتعالى أن يذبح بعيدا عنه ..حينئذ تكون المصيبة
    أهون ..بأن يتركه هو ويرحل ولا يرى شيئا ..ويأتي غيره لذبحه..
    ولكن الله يأمر أن يقوم إبراهيم نفسه بذبح الابن ..ويمسك السكين
    بيده ..ويضعها على عنق ابنه ليذبحه .

    أرأيت اختبارا أكبر من هذا لحب الله سبحانه وتعالى ؟ وهل من يمتثل
    لهذا الأمر ..يكون هناك شيء في قلبه أقوى من حب الله ..ومن منا إذا
    قيل له إن الله يأمرك أن تذبح أبنك الوحيد ..وأنت شيخ لا يرجى لك
    بأسباب الدنيا أن ترزق بغيره ..من منا يمتثل لذلك ..إلا أن يكون
    حب الله في قلبه أكبر من الدنيا بما فيها ..لأن الانسان قد يضحي
    بماله ..وقد يضحى بزوجته ..ولكن عندما تأتي مسألة الابن تكون
    عملية قاسية على النفس .

    ومع ذلك أخذ إبراهيم عليه السلام ابنه ..وأخذ السكين ..وانطلق به الى حيث
    تتم عملية الذبح ..وهنا جاء الشيطان محاولا أن يغري إبراهيم بالمعصية ,
    أو أن يثير إسماعيل على أبيه ..فكان رد إبراهيم وإسماعيل عليهما السلام
    هو رميه بالجمار ليبتعد عن طريقهما ..ولم يستطيع الشيطان أن يجد منفذا
    إلى قلبيهما .

    وانطلق إبراهيم عليه السلام الى المكان المحدد ..وأمسك بالسكين
    ليذبح إبنه طاعة لله سبحانه وتعالى ..ولينجح في اختبار حب الله في
    النفس ..ذلك الحب الذي يعلو كل شيء ..حتى على حب الأب
    الشيخ لابنه الوحيد .

    حينئذ ينزل الملك بالكبش ليفدى إسماعيل عليه السلام ..ويعرف
    إبراهيم أن المسألة كانت اختبارا لحب الله في نفس إبراهيم ..وأن إبراهيم
    عليه السلام نجح في الاختبار .
    ولم يكن هذا مثلا غير متكرر ..وإن اختلفت الظروف ..ولكنه مثل
    يتكرر في الدنيا كل يوم ..ففي أول الإسلام ..وعند الهجرة ..ماذا
    حدث؟ ..ترك المسلمون أموالهم وأولادهم وأسرهم وزوجاتهم ,وكل
    ما يملكون في مكة , وانطلقوا الى المدينة مهاجرين إلى الله ..تركوا كل
    متاع الدنيا من أجل الله ورسوله ..وكان هذا اختبارا لحب الله في
    نفوسهم ..ولو أن أحدا قال الآن : هيا نترك أموالنا وأولادنا وزوجاتنا
    وننطلق مجاهدين في سبيل الله ..لرأيت كل إنسان يتعلل لك بعذر ..
    فواحد يقول :إن أولاده صغار..وآخر يقول يجب أن يبقي من أجل كذا
    وكذا ..فالجهاد والعبادة هما اختبار لحب الله سبحانه وتعالى في النفس
    البشرية ..وإذا وصلت النفس البشرية إلى أن حب الله ورسوله فوق حبهما
    للدنيا وما فيها من زوجة وولد ومتاع ..وصل إلى أعلى درجات الإيمان ..مصداقا لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم (لا يؤمن أحدكم
    حتى يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما )

    من كتاب معجزة القرآن الجزء السابع
    الإمام محمد متولي الشعراوي ...

    وكذلك كل من ترك مشاهدة الأفلام والمسلسلات.. والأغاني والخروجات والصحوبية ,, المحرمة!
    أيضا ينضم إلى الذين ذكرهم شيخنا رحمه الله ...ويكون من الذين أرتفع عندهم حب الله سبحانه
    وتعالى ..وجعلوا تقوى الله وحبه مركزية حياتهم .

    من مواضيع للشعراوي في السابق
    تعالوا نشوف الفرق بين الحالتين
    http://bafree.net/alhisn/showthread.php?t=119915
    لاتجزعن إذا ما الأمر ضقت به...ولا تبيتنّ إلا خاليَ البالِ
    ما بين طرفة عَين وانتباهتها ...يغيّر الله من حالٍ إلى حالِ





  2. 10 عضو يشكر طائر الخرطوم على هذه المشاركة:

    الـولاء (12-09-2012), برجاء الكريم (27-07-2011), marolin99 (26-09-2011), mu7tref (26-07-2011), سلمى25 (14-07-2011), شموخ الصمت (11-09-2012), فَرَحْ (10-09-2012), فضيلة (10-09-2012), همة الامه (23-07-2011)

  3. #2
    عُضْو شَرَفٍ

    User Info Menu

    رحم الله شيخنا الشعراوى

    موضوع جميل جدا اخى طائر

    جعله الله فى ميزان حسناتك

  4. 2 عضو يشكر سلمى25 على هذه المشاركة:

    mu7tref (26-07-2011)

  5. #3
    مشرف بوابة النفس المطمئنة

    User Info Menu

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سلمى25 مشاهدة المشاركة
    رحم الله شيخنا الشعراوى

    موضوع جميل جدا اخى طائر

    جعله الله فى ميزان حسناتك
    شكرا لك كثير
    جزاك الله خيرا
    موضوع جميل كما تعودنا من مشايخكم الكرام
    لاتجزعن إذا ما الأمر ضقت به...ولا تبيتنّ إلا خاليَ البالِ
    ما بين طرفة عَين وانتباهتها ...يغيّر الله من حالٍ إلى حالِ





  6. 2 عضو يشكر طائر الخرطوم على هذه المشاركة:

    mu7tref (26-07-2011)

  7. #4
    سُقيَا
    ضَيْف
    الأستاذ ....

    رااائعة ماكتب للشيخ الشعراوي ....

    بالفعل فعلينا نضع اقوى حب هو حب الله بتقواه أن نفعل مايأمرنا به ونتبعد عن كل شي محروم لنا ....

    وقصة رااائعة ....

    جعلكَ الله نبراساً للخير وملهما له

  8. شكر لـ سُقيَا على هذه المشاركة من:

    طائر الخرطوم (27-07-2011)

  9. #5
    تم الإيقاف بناءاً على طلبه

    User Info Menu

    رحم الله الشيخ الشعراوي

    كماهي عادتك استاذي الرائع واخي الحبيب طائر الخرطوم

    متميزا بنقلك الرائع ومواضيعك الهادفه

  10. شكر لـ mu7tref على هذه المشاركة من:

    طائر الخرطوم (27-07-2011)

  11. #6
    عضو إيجابي

    User Info Menu

    جزاك الله خير على موضوعك الرائع

  12. شكر لـ اصائل على هذه المشاركة من:

    طائر الخرطوم (27-07-2011)

  13. #7
    عضو إيجابي

    User Info Menu

    موضوع رائع يشجع النفس التي اصابها الجزع على الثبات ان شاء الله في

    زمن اصبحت امواجه المتلاطمه تدك صخور افكارنا وتحاول ان تعريها من مبادئها

    الفاضل طائر الخرطوم

    حفظك الله وادام لك حسن ذائقتك فانت تنتقي الموضوع كما ينتقى اطايب الثمر

  14. شكر لـ برجاء الكريم على هذه المشاركة من:

    طائر الخرطوم (27-07-2011)

  15. #8
    مشرف بوابة النفس المطمئنة

    User Info Menu

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفراشة الجميلة مشاهدة المشاركة
    الأستاذ ....

    رااائعة ماكتب للشيخ الشعراوي ....

    بالفعل فعلينا نضع اقوى حب هو حب الله بتقواه أن نفعل مايأمرنا به ونتبعد عن كل شي محروم لنا ....

    وقصة رااائعة ....

    جعلكَ الله نبراساً للخير وملهما له
    أشكرك أخت الفراشة للمشاركة وقبول الموضوع
    بارك الله فيك ...
    لاتجزعن إذا ما الأمر ضقت به...ولا تبيتنّ إلا خاليَ البالِ
    ما بين طرفة عَين وانتباهتها ...يغيّر الله من حالٍ إلى حالِ





  16. #9
    مشرف بوابة النفس المطمئنة

    User Info Menu

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سليباكس مشاهدة المشاركة
    رحم الله الشيخ الشعراوي

    كماهي عادتك استاذي الرائع واخي الحبيب طائر الخرطوم

    متميزا بنقلك الرائع ومواضيعك الهادفه
    تشكرات كثيرة الأخ الفاضل سليباكس
    أنت المميز والشيخ الشعراوي رحمه الله
    بارك الله فيك...
    لاتجزعن إذا ما الأمر ضقت به...ولا تبيتنّ إلا خاليَ البالِ
    ما بين طرفة عَين وانتباهتها ...يغيّر الله من حالٍ إلى حالِ





  17. #10
    مشرف بوابة النفس المطمئنة

    User Info Menu

    لكم كل الشكر والتقدير فجزاكم الله خيرا
    لقد سعدت بمشاركتكم الطيبة
    شكرا مرة آخرى ...

    (أصائل)
    (برجاء الكريم)

    إضافة

    هل تحب الله ؟؟؟؟

    ان سألت هذا السؤال فسوف تجيب فورا" .... نعم مؤكد احبه و سوف أسألك ما دليلك على حبك لله ؟؟
    سوف تجيب بأنك تحبه و تعلم داخل قلبك انك تحبه

    ولكن هذه ليست الاجابه ،فإن اسألك عن دليل حبك له ..لنضرب مثلا للتقريب
    فأنت إن أحببت أحد داومت على أن تقول له انك تحبه .. و تداوم على رضاه ..وتداوم على التحدث اليه بالساعات .. وإن أخطأت في حقه سوف تستمر في الاعتذار حتى يرضى عنك و يسامحك و سوف تفعل الكثير و الكثير له .. اليس هذا صحيح ؟؟؟

    و الان لنعد مره أخرى للسؤال .. ما هو دليلك على انك تحبه؟؟؟
    هل تتحدث اليه كل يوم
    هل تستغفره كل يوم
    هل تستحي منه إذا اخطأت
    هل تشكره على نعمه، ام فقط تتذكره عند الشده
    هل ترغب وتسعد بالقرب منه
    هل تسعى لهذا القرب بذكره طول الوقت
    هل اشتقت اليه
    هل يمتليء قلبك رغبه بأن ترى نور وجهه الكريم
    هل ترغب أن تكون قريب منه يوم العرض عليه سبحانه وتعالى
    هل امتلأ كيانك حبا" وولها" لخالقك الذي سواك على ما انت عليه
    هل ترغب اشد الرغبه أن تتقرب منه، و ان تدخل دائره رحمه و قربه و ان كنت تفعل هذا فأنت فعلا تحبه


    منقول
    لاتجزعن إذا ما الأمر ضقت به...ولا تبيتنّ إلا خاليَ البالِ
    ما بين طرفة عَين وانتباهتها ...يغيّر الله من حالٍ إلى حالِ





  18. 2 عضو يشكر طائر الخرطوم على هذه المشاركة:

    شموخ الصمت (11-09-2012), فَرَحْ (10-09-2012)

  19. #11
    المشرف العام

    User Info Menu

    حياك الله اخي الفاضل طائر الخرطوم


    جزاك الله خيرا على الطرح الطيب

    اللهم اجعلنا من ورثة جنتك وأهلا لنعمتك وأسكنا

    قصورها برحمتك وارزقنا فردوسك الأعلى

    حنانا منك ومنا و إن لم نكن لها أهلا فليس لنا من العمل ما يبلغنا

    هذا الأمل إلا حبك وحب رسولك صلى الله عليه وسلم والحمد لله رب


    أسأل الله لكم راحة تملأ أنفسكم ورضى يغمر قلوبكم

    وعملاً يرضي ربكم وسعادة تعلوا وجوهكم


    ونصراً يقهر عدوكم وذكراً يشغل وقتكم


    وعفواً يغسل ذنوبكم و فرجاً يمحوا همومكم


    ودمتم على طاعة الرحمن

    وعلى طريق الخير نلتقي دوما




  20. 2 عضو يشكر فضيلة على هذه المشاركة:

    فَرَحْ (10-09-2012), طائر الخرطوم (11-09-2012)

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. هرمون "سيروتونين" و"نورادرينالين" و"دوبامين" مسئولة عن التوازن والراحه النفسية.
    بواسطة أ.د. امل في المنتدى بوابة التخلص من الشك - الوساوس - القلق - التوتر - الاكتئاب
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-12-2013, 05:58 AM
  2. اختبار "فاست" للتحقق من السكتة الدماغية
    بواسطة أ.د. امل في المنتدى بوابة الصحة والحياة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-02-2013, 09:56 PM
  3. "" لا تسخـر من أخيــك فيعافيــه الله ويبتليــك ""
    بواسطة فجورة في المنتدى بوابة الدعوة و التوبة وتزكية النفس
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 17-10-2012, 11:22 AM
  4. الأمهات يفقدن دورهن "التربوي" أمام "الفضائيات" وتقليد "المشاهير"
    بواسطة *حـ~يـ~ـاة أفـ~ضـ~ـل* في المنتدى بوابة علم النفس الاجتماعي
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 15-11-2008, 10:51 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •