قبول مشرفين جدد بمنتديات الحصن النفسي ... اضغط هنا للتفاصيل وأهلا بك

مشاهدة تغذيات RSS

كلمات

لا أكثر.

تقييم هذا المقال
[FONT=Arial]سمعت بعض حكايات عن شخص فاقد بعض منه داخل زمنه لكني ببعض من اللامبالاة التفت الي صديقتي لأقول لها كيف وضعنا هذا هنا وذاك هناك وبعض من كلمات..
أنا اليوم شخص لي حكاية منسية هنا ولي عمر قضيته بلا حساب لبعض من راحة قلبية.. هذا وهذا ولا انتصار للامبالاة.
[
/FONT]

أرسل "لا أكثر." إلى Digg أرسل "لا أكثر." إلى del.icio.us أرسل "لا أكثر." إلى StumbleUpon أرسل "لا أكثر." إلى Google

الكلمات الدلالية (Tags): لا يوجد إضافة/ تعديل الكلمات الدلالية
التصانيف
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية الـولاء
    حينما تدرك الحياة ستظل وحدك ...
    ساكنة ليالي داخل روحك دافئة بـ الإنتظار فى حضرة ذاتنا .. فـ شتاء قادم وشوق حاضر وآمال عذبة وصديق غائب حاضر
    .
  2. الصورة الرمزية الـولاء
    عبير هنا وهناك ينذرني ببعض مرور هل هذا أمل ام بعض ذكريات و ـ لا أكثر ـ .
  3. الصورة الرمزية الـولاء
    خيبات الحروف لا تقل درجة عن الخيبات الحياتية.
  4. الصورة الرمزية الـولاء
    للانتظار المنسي مجلد صفحاته تخطت المائة فصل من فصول السنة الماضية.
  5. الصورة الرمزية الـولاء
    زحام الأيام يحالفني.. ويبقى الليل يناجي المقصد.
  6. الصورة الرمزية الـولاء
    طويت الأيام فى انتظار رحلتي معك... حيث أنت وأنا بين حديث صامت ولقاء روحي عابر للمسافات.
  7. الصورة الرمزية الـولاء
    أكتب ثم أحذف حروفي فكل شيء أصبح بلا جدوى.. العتاب والانتظار ومفردات الحروف التي تحمل نفس الهدف ولكن أيضا بلا جدوى... فليس معنى المسافات ان هناك فارق شعوري تحده او انه سهل التعبير... نعم أصبح لا أكثر في المعنى ولا أكثر في المقصد.