قبول مشرفين جدد بمنتديات الحصن النفسي ... اضغط هنا للتفاصيل وأهلا بك

مشاهدة تغذيات RSS

عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم

علاج السرطان

تقييم هذا المقال

التعليقات

صفحة 58 من 70 الأولىالأولى ... 848565758596068 ... الأخيرةالأخيرة
  1. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    اكتشاف دواء لفطريات القدم يساعد في علاج سرطان الأمعاء

    https://m.youm7.com/story/2018/6/1/ا...لأمعاء/3816027
  2. الصورة الرمزية عبدالرحمن عبدالرحيم
    مش بس للأكل.. دراسة: البكينج بودر يساعد فى علاج السرطان



    https://m.youm7.com/story/2018/6/2/م...لسرطان/3816990
  3. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
  4. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالرحمن عبدالرحيم
    مش بس للأكل.. دراسة: البكينج بودر يساعد فى علاج السرطان



    https://m.youm7.com/story/2018/6/2/م...لسرطان/3816990

    http://alwatan.sy/archives/153500


    http://www.elfagr.com/3120505


    https://www.gulf365.co/health-diet-n...ج-السرطان.html
  5. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    أيهما أكثر تكلفة.. علاج سرطان القولون بأميركا أم كندا؟


    https://www.alarabiya.net/ar/medicin...من-أميركا.html
  6. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    عقار فعال وآمن لعلاج سرطان الدم الليمفاوي المزمن

    .
    .
    .

    أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة كاليفورنيا الأمريكية، ونشروا نتائجها في دورية علمية

    https://m.yenisafak.com/ar/life/3358353




    أفادت دراسة أمريكية حديثة، أن عقارًا جديدًا أثبت أنه آمن وفعال في علاج مرض سرطان الدم الليمفاوي المزمن.

    الدراسة أجراها باحثون في كلية الطب بجامعة كاليفورنيا الأمريكية، ونشروا نتائجها، في العدد الأخير من دورية (Cell Stem Cell) العلمية.

    وأجرى الفريق المرحلة الأولى من التجارب السريرية على الإنسان، لاكتشاف فاعلية العقار التجريبي الجديد الذي يحمل اسم (Cirmtuzumab) هو عقار يعتمد على الأجسام المضادة.

    وعالج الفريق 26 مريضًا مصابًا بسرطان الدم الليمفاوي المزمن باستخدام العقار الجديد.

    وأثبتت التجارب أن العقار أثبت أنه فعال وآمن، حيث أدي إلي تثبيط جذور سرطان الدم المزمن بشكل كبير، وكبح قدرة خلايا السرطان على التجديد الذاتي.

    وحسب الدراسة، فإن العقار الجديد يستهدف جزيئا يسمى (ROR1) يستخدم عادة فقط من قبل الخلايا الجنينية خلال التطور المبكر لخلايا الجسم، ولكن يتم استغلاله بشكل غير طبيعي من قبل الخلايا السرطانية لتعزيز نمو الورم وانتشاره، في أجزاء أخرى من الجسم.

    وقال الدكتور مايكل تشوي، قائد فريق البحث إن "العلاج الجديد يمكن أن يمنع قدرة جزيئ (ROR1) من تعزيز نمو الورم السرطاني والتجدد الذاتي للخلايا الخبيئة".

    وأضاف أن "الخطوة التالية هي السعي إلى إجراء المرحلة الثانية من التجارب السريرية بمشاركة عدد أكبر من المرضى الذين سيطلعوننا بشكل أكثر تحديدًا على كيفية ومدى نجاح العلاج".

    وسرطان الدم الليمفاوي المزمن هو نوع من سرطانات الدم ونخاع العظم، وهو نسيج إسفنجي داخل العظم تُصنع فيه خلايا الدم.

    ويأتي مصطلح "المزمن" في سرطان الدم اللمفاوي من حقيقة أن هذا المرض عادة ما يتطور ببطء أكثر من الأنواع الأخرى من سرطانات الدم.

    أما مصطلح "اللمفاوي" فيأتي من الخلايا المتضررة من هذا المرض، وهي مجموعة من خلايا الدم البيضاء تسمى اللمفاويات، تساعد الجسم على مكافحة العدوى.

    ويعد سرطان الدم اللمفاوي المزمن أكثر شيوعًا لدى كبار السن.
  7. الصورة الرمزية عبدالرحمن عبدالرحيم
    عقاقير تقوية المناعة "تحقق نتائج مميزة جدا" في علاج سرطان البروستاتا

    http://www.bbc.com/arabic/science-and-tech-44345299


    http://www.alhayat.com/article/45845...رطان-البروستات
    تم تحديثها 03-06-2018 في 08:20 PM بواسطة [ARG:5 UNDEFINED]
  8. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    تحذير.. المضادات الحيوية تقلل فاعلية علاج السرطان

    https://al-ain.com/article/cancer-an...-immunotherapy


    وجدت دراسة بريطانية حديثة أن مرضى السرطان الذين تناولوا مضادات حيوية خلال مرحلة العلاج المناعي عاشوا نصف الفترة التي عاشها غيرهم ممن ابتعدوا عنها.


    وقال باحثون إن الدراسة التي أجريت على عينة مكونة من أكثر من 300 شخص خضعوا لعلاج مناعي للسرطان، تؤكد أهمية تناول المضادات الحيوية فقط عند الضرورة، كما تظهر ممارسات عامة يجب العمل عليها عن كثب بالمتابعة مع أطباء الأورام، بحسب صحيفة "الجارديان" البريطانية.

    وقالت نادينا تينسلي، باحثة من مركز كريستي، الذي أجريت فيه الدراسة، إن هناك حاجة لاستخدام المضادات الحيوية في علاج العدوى الخطيرة أو التي تشكل تهديدًا على الحياة.

    ويعتقد الباحثون أن البكتيريا الموجودة في النظام الهضمي تلعب دورًا في تنشيط جهاز المناعة بالجسم، عبر تشجيع تنشيط المعدة الغنية بالسموم، حيث يوظف الجسم الخلايا التائية لإبقاء البكتيريا الضارة بعيدة، ويعتقد الباحثون أن المضادات الحيوية "تطهر المعدة" من هذه البكتيريا.

    وأشارت الصحيفة إلى أنه بدون هذه البكتيريا يصبح النظام المناعي أقل نشاطًا بصورة عامة، مما يؤثر على فاعلية العلاج المناعي.

    وفحص الباحثون مجموعة من المرضى بين يناير/كانون الثاني 2015 ومارس/آذار 2017 بمركز كرستي، ودرسوا حالة 303 مرضى مصابين بسرطان الجلد وسرطان الرئة ذي الخلايا غير الصغيرة وسرطان الكلى، وتناول حوالي ثلث المرضى مضادات حيوية قبل أسبوعين أو ثلاثة على بدء علاج السرطان.

    ووجدوا أن المرضى الذين لم يتناولون مضادات حيوية كان أمامهم ضعف الفترة على تطور مرض السرطان مقارنة بغيرهم، 178 يومًا مقابل 97 يومًا لمن تناولوا المضادات الحيوية.


    https://www.skynewsarabia.com/techno...-بعلاج-السرطان


    http://www.albiladdaily.com/المضادات...ن-علاج-السرطا/

    .
    .
    .

    _
    تم تحديثها 04-06-2018 في 01:27 PM بواسطة [ARG:5 UNDEFINED]
  9. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    خرق في علاج السرطان: 'تدريب' كريات الدم البيضاء!




    في شتاء عام 2013 كانت سو سكوت في الـ36 وتخطط لمراسم جنازتها بعدما شارف مرض السرطان على النيل منها.. إلا أنها تطوعت للخضوع لعلاج تجريبي أنقذ حياتها.

    لقد جربت العلاج الكيميائي وعلاجات الأشعة والعمليات، لكن من دون جدوى. فقد كانت الأورام منتشرة في الكبد والقولون. غير أن الملاذ الأخير لسو المصابة بسرطان عنق الرحم كان الخضوع لتجربة علمية في مركز سريري تابع للمعاهد الوطنية للصحة.

    وفي هذا المستشفى المخصص للتجارب والممول من القطاع العام، كان الأطباء يحاولون استبدال أجهزة المناعة لدى المرضى بكريات بيض مبرمجة للتصدي تحديدا للسرطانات المتصلة بفيروس الورم الحليمي البشري (HPV)، وهي عدوى منقولة جنسيا ومنتشرة على نطاق واسع.

    وبعد بضعة أشهر... زالت الأورام تماما لدى سو. وفي آذار/مارس، احتفلت هذه المرأة بمرور خمس سنوات على التوقف التام للأعراض لديها. ويعتبر الأطباء أنها شفيت.

    وتقول سو وهي وكيلة عقارية في واشنطن تقوم أيضا بأعمال تطوعية لمصلحة مرضى السرطان "مكافأتي الكبرى هي أني مصدر أمل لآخرين".

    وتمثل التجربة السريرية التي شاركت فيها خرقا مهما على صعيد مكافحة السرطان. فهذه المرة الأولى التي أظهر فيها باحثون أن العلاج المناعي المعروف بفعاليته في مكافحة سرطانات الدم والجلد، يمكن أن يستخدم أيضا بنجاح في التصدي لسرطان عنق الرحم.

    كذلك قاد شفاء سو الأطباء إلى اكتشاف غير متوقع قد يفتح الباب أمام القضاء على أورام سرطانية أخرى. وقد أخبرها الطبيب كريستيان هينريكس من المعهد الوطني للسرطان بهذه البشرى السارة في شباط/فبراير خلال زيارة روتينية.

    وقد توجه هينريكس لها بالقول "لقد حصلنا منك على تسلسل جيني معين في إمكاننا وضعه في الخلايا لدى أي كان كي تتصدى للسرطان بالطريقة عينها. نحاول معرفة هل هذا الأمر يمكن أن ينجح من الناحية السريرية".

    طبيب ناج من السرطان

    الطبيب هينريكس (46 عاما) نفسه شفي من سرطان نادر يصيب ستة أشخاص من كل مليون.

    فعندما كان في سن الـ20، علم الجراح الشاب بأنه مصاب بسرطان للخلايا الصبغية (ميلانوما) في العين اليمنى. لكن بعد كل علاج بالليزر أو بالأشعة، كان السرطان يعاود الظهور. وقد اضطر للخضوع لعملية استئصال للعين في 2005.

    ويوضح الباحث "أنا تأثرت في بحوثي بكوني شخصيا أصبت بالسرطان وهذا الخوف يعود ليراودني في كل مرة. أردت حقا إيجاد دواء للحؤول دون عودة السرطان".

    ومهمة الكريّات البيض التصدي للأجسام الغريبة. لكن عندما يكون الدخيل ورما قادرا على التحول أو الاختباء أو التطور لدرجة تتخطى قدرة جهاز المناعة على المقاومة، فإن الخلايا اللمفوية غالبا ما تفشل في أداء دورها.

    ومن شأن العلاج المناعي حل هذه المشكلة. وهو يحقق نتائج لافتة في مكافحة سرطانات الدم مثل الليمفوما أو اللوكيميا لأن هذه الأمراض تحمل في هذه الحالات معها نوعا من راية أو إشارة على سطحها (مستضدات للورم) تجعل رصدها مهمة سهلة.

    غير أن أكثرية السرطانات لا تحمل هذا "العلم".

    وفي حالة سو، كان السرطان يحمل مستضدات لفيروس "HPV"، وهي إشارة يمكن لجهاز المناعة التعرف إليها.

    وتوضح أستاذة علم الأورام السرطانية في كلية ايكان للطب في ماونت سايناي في نيويورك أن "هذا السرطان مثير جدا للاهتمام لأن الفيروس موجود في الوسط".

    وتشير إلى أن أعمال هينريكس "مهمة للغاية" لفهم طريقة عمل جهاز المناعة لدى بعض الأشخاص وليس لدى آخرين... وهو ما يبقى لغزا. ويتعين تطوير تجارب سريرية جديدة لتأكيد هذا الخرق الطبي.

    نتائج مفاجئة

    وعمد الأطباء في حالة سو إلى إخضاعها لعملية بهدف اجتثاث أحد الأورام قبل عزل الخلايا اللمفوية التي كانت تتصدى له.

    وقام الباحثون بعدها بـ"زرع" هذه الخلايا اللمفوية من ثم أنتجوا مليارات الخلايا الإضافية منها وأعادوها إلى دم المريضة ما تسبب بما يشبه الغزو المناعي.

    وقد نجح هذا العلاج لدى مريضة أخرى هي ربة عائلة في سن الـ41 تدعى إريكا والايس وتعيش في كنساس سيتي. وهي تعتبر حاليا أنها شفيت بعد خمس سنوات على زوال الورم.

    إلا أن التجربة فشلت لدى النساء المشاركات الـ16 الأخريات.

    ومن خلال تفحص البيانات الخاصة بالمريضتين اللتين شفيتا، خلص هينريكس إلى أن ثلثي الخلايا التي سمحت بالقضاء على السرطان لدى سو كانت تتصدى لمؤشر آخر هي بروتينة "كاي كاي - ال سي - 1".

    هذه البروتينة تظهر أيضا مع سرطانات تصيب نصف مليون شخص حول العالم، خصوصا في أحد أنواع سرطانات الثدي الأكثر فتكا إضافة إلى سرطان المعدة.

    وتكمن المرحلة المقبلة في إطلاق تجارب سريرية لمعالجة السرطانات حيث تظهر البروتينة "كاي كاي - ال سي - 1" في غضون عام تقريبا. ويمكن لمرضى من العالم طلب المشاركة في هذه التجارب.

    ويقول المدير المساعد للمعهد الوطني للسرطان رونالد غريس إن النجاح غير مضمون لكن المقاربة "واعدة".



    https://www.alhurra.com/a/علاج-السرط...عي/440335.html
  10. الصورة الرمزية عبدالرحمن عبدالرحيم
    بيتزا تقي من السرطان



    https://www.albayan.ae/five-senses/l...6-05-1.3283986
  11. الصورة الرمزية عبدالرحمن عبدالرحيم
    فحص دم يرصد سرطان الرئة


    أظهرت نتائج أولية أن فحص دم تجريبيا تطوره شركة جريل يبشر باكتشاف سرطان الرئة في مراحله المبكرة استنادا إلى الحمض النووي العائم الذي يطلقه الورم في الدم.


    واستندت النتائج التي قدمت خلال اجتماع الجمعية الأمريكية لعلم الأورام السريري في شيكاغو على عينة من 127 مريضا بسرطان الرئة و580 شخصا معاف. وألقت النتائج الضوء لأول مرة على كيف يمكن أن يكشف فحص دم للمراحل المبكرة من السرطان عن الإصابة بسرطان الرئة وهو أكثر أنواع السرطان فتكا في الولايات المتحدة والذي عادة ما يتم تشخيصه في مراحل متأخرة.

    وقالت الدكتورة آن رينيه هارتمان نائبة رئيس قسم تطوير البحوث السريرية في جريل ”ما نراه بشكل عام هو فحص للدم يكشف عن مؤشر حيوي قوي للسرطانات التي ترتبط بارتفاع في الوفيات ولا تكشفها الفحوص الطبية عادة“.


    وفحص البحث قدرة ثلاثة أنواع من الاختبارات التسلسلية على تعقب السرطان في عينات دم مرضى يعانون من حالات مبكرة ومتأخرة من سرطانات الرئة.

    ونجحت الاختبارات الثلاثة في تشخيص سرطان الرئة بمعدل خطأ بسيط. لكنها نجحت في تعقب السرطان في المراحل المتأخرة التي يطلق فيها الورم أجزاء صغيرة من الحمض النووي أكثر من نجاحها في تعقب الأورام في مراحلها لأولى وهو هدف الشركة الأساسي.

    ووصف الدكتور جيفري أوكسنارد من معهد دانا فاربر للسرطان والذي قاد الدراسة النتائج بأنها ”نتائج أولية واعدة“ لكنه قال إن هناك حاجة لتطبيق الفحوص على مجموعة أكبر من الأشخاص.



    https://www.annahar.com/article/8136...صد-سرطان-الرئة
  12. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    "FDA" تصدق على أول علاج بيولوجى لتقليل خطر العدوى أثناء علاج السرطان



    وافقت إدارة الأغذية والأدوية (FDA) على أول علاج بيولوجي بديل لكرات الدم البيضاء للمساعدة على تقليل خطر العدوى أثناء علاج السرطان.

    وقالت “FDA” اليوم إن العلاج Fulphila الذى يحتوى على المادة الفعالة (pegfilgrastim-jmdb) لتقليل فرصة الإصابة بالعدوى بعد علاج السرطان لأن خلايا الدم البيضاء تنخفض بشكل غير طبيعي لمكافحة العدوى.

    وأشار العلماء إلى أن المرضى الذين يعانون من سرطان النخاع ويتلقون العلاج الكيميائي لديهم نسبة منخفضة من كرات الدم البيضاء التى تقاوم العدوى وبالتالى يكونون أكثر عرضة للمرض.

    وقال "سكوت جوتليب" مفوض إدارة الأغذية والأدوية FDA ، "إن إحضار أدوية بيولوجية جديدة للمرضى يعد أولوية قصوى بالنسبة لإدارة الأغذية والعقاقير، وجزءًا رئيسيًا من جهودنا للمساعدة في تعزيز المنافسة التي يمكن أن تقلل من تكاليف الأدوية وتعزيز الوصول".

    وأشار "جوتليب" إلى أن هذه الأدوية الجديدة تلبي معايير FDA الصارمة للموافقة عليها.

    وأضاف العلماء أن البيولوجيا تمثل بعضًا من أكثر المنتجات أهمية من الناحية الطبية، ولكنها أيضًا أغلى تكلفة يستخدمها المرضى لتعزيز صحتهم.

    وعادة ما يتم اشتقاق المنتجات البيولوجية من كائن حي ويمكن أن تأتي من مصادر عديدة، مثل البشر والحيوانات والكائنات الحية الدقيقة أو الخميرة.



    وتشمل الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا من Fulphila:

    ألم العظام والألم في الأطراف

    ردود فعل تحسسية خطيرة



    وتشمل الآثار الجانبية الخطيرة الناتجة عن العلاج:

    تمزق الطحال ومتلازمة الضائقة التنفسية الحادة وردود الفعل التحسسية الخطيرة بما في ذلك الحساسية المفرطة والتهاب حاد في الكلى (التهاب كبيبات الكلى) ومستوى عالٍ بشكل غير طبيعي من خلايا الدم البيضاء ومتلازمة تسرب الشعيرات الدموية.


    https://m.youm7.com/story/2018/6/5/F...-أثناء/3822397
  13. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
  14. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    من الممكن الاستغناء عن العلاج الكيميائي لسرطان الرئة

    https://www.middle-east-online.com/م...ي-لسرطان-الرئة





    تجنب العلاج الكيميائي ممكن في بعض حالات السرطان

    http://www.alkhaleej.ae/mob/detailed...5-fa4b0821bf14
  15. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    علاج السرطان بتقنية البروتون


    https://www.hiamag.com/صحة/صحة/80894...تقنية-البروتون
  16. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    طريقة جديدة لعلاج السرطان باستخدام «الزرنيخ»!

    http://www.sayidaty.net/node/730511/...زرنيخ»#photo/1


    https://www.hiamag.com/صحة/صحة/80853...بأمراض-السرطان
  17. الصورة الرمزية عبدالله عبدالرحمن عبدالرحيم
    سرطان الثدي .. فتح طبي ينقذ النساء من العلاج الكيماوي

    http://www.aleqt.com/2018/06/05/article_1399371.html
  18. الصورة الرمزية عبدالرحمن عبدالرحيم
    دراسة: العلاج الكيميائى قبل الجراحة يطيل حياة مرضى سرطان البنكرياس


    https://m.youm7.com/story/2018/6/6/د...نكرياس/3822547
  19. الصورة الرمزية عبدالرحمن عبدالرحيم
    اكتشاف آلية مساعدة الأسبرين في علاج سرطان الأمعاء



    توصل باحثون اسكتلنديون للآلية التي يساعد من خلالها الأسبرين في مكافحة سرطان الأمعاء. وأظهرت تجارب أجريت على أورام خبيثة تم استئصالها من بعض المرضى أن مسكن الأسبرين يُعَطِّل "الجزيء الرئيسي" الذي يتسبب في نشوب المرض.

    وهذا الجزيء هو الجزء الذي يمكث في قلب الخلايا داخل النواة التي تحتوي على الحمض النووي، ومن المعروف أن تنشيط هذا الجزء يؤدي إلى تكون الأورام الخبيثة. ونوه الباحثون إلى أن حوالي 41300 إنسان يتم تشخيص إصابتهم بسرطان الأمعاء كل عام، بما يعني أنه رابع أشهر أنواع الأمراض السرطانية في المملكة المتحدة.

    وربما تساعد تلك النتائج التي توصل إليها باحثون من جامعة ادنبره إلى تطوير علاجات جديدة تساعد في حل كثير من المشكلات اعتماداً على الأسبرين. لكن في المقابل حذر الباحثون من عدم استخدام الأسبرين على المدى البعيد لأنه قد يتسبب في حدوث نزيف داخلي وقد يؤدي في الوقت نفسه لحدوث بعض أنواع السكتة الدماغية.

    وأوضح الباحثون أن دراستهم من شأنها أن تمهد الطريق لتطوير مجموعة من العلاجات الآمنة التي تحاكي تأثيرات الأسبرين. وأوردت بهذا الخصوص صحيفة الدايلي ميل البريطانية عن دكتور ليسلي ستارك، من مركز ادنبره لبحوث السرطان، قولها "النواة هي عضية فائقة الديناميكية ومهمتها الرئيسية هي أن تكون محور مصانع البروتين لكنها تعمل بمثابة جهاز استشعار هام لقياس درجة التوتر وتنسيق استجابة الجسم. ونحن متحمسون حقاً لتلك النتائج لأنها تميط النقاب عن آلية يمكن أن يعمل بموجبها الأسبرين على منع العديد والعديد من الأمراض".

    أعدت "إيلاف" المادة نقلا عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
    http://www.dailymail.co.uk/health/ar...cientists.html


    http://elaph.com/Web/LifeStyle/2018/6/1206280.html
  20. الصورة الرمزية عبدالرحمن عبدالرحيم
    علاج مناعي واعد يشفي مريضة بالسرطان

    https://m.aawsat.com/home/article/12...مريضة-بالسرطان
صفحة 58 من 70 الأولىالأولى ... 848565758596068 ... الأخيرةالأخيرة