المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مـسـآحـة : بعد أن أحببتك



شموخ الآلام..
17-01-2002, 02:23 PM
بعد أن أحببتك..
أشرقت الشمس خلف أفق التلال وانطلقت أمشي فرحة وراء الغيوم،، سكنت في هدئة الليل وبضوء القمر تنسكب عيون الغيوم بالمطر،، أنتظر قدومك وأنا جالسة أمام البحر في تلك الظلمة على شاطئ الكتمان،، كنت أفكر كيف أن الليل ينسى النهار،، وكيف المطر يتحول بين الجبال إلى أنهار،، وكيف أن البذور في التربة تصعد على الأشجار،، تلك الأسئلة لم تفارق مخيلتي،، كنت أفكر هل مثلما ينسى الليل النهار سوف تنسيني!! كنت مستعدة أن أبقى واقفة بوحدي مثل النخيل في التربة وأواجه الدنيا،، لكني لست مستعدة أن أبتعد عنك!!..

طلال الناصر
17-01-2002, 02:59 PM
أشرقت الشمس خلف أفق التلال وانطلقت أمشي فرحة وراء الغيوم،،

احساس رائع ...بشموخ التفاؤل الذي يشع من وطأة الالام ....


تقبل تواضع تواجدي بما نقشت ...
..



وننتظر المزيد ....الذي لا تترجمه الاحاسيس الا بقلب ينبض باحساس صادق ...

طلال

عاشقة الحسين..
17-01-2002, 03:05 PM
بسم الله الرحمن الرحيم..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
أختي في الله: شموخ الآلام..
عباراتك تحمل كل رقة وشفافية..شكرا لك..
أحمل في الليل العتيق أوراقي المهجورة،، سجل عذابي وذكرياتي،، أراقب خيوط القمر الفضية،، ألمح تلألأ النجوم السحرية..
أناجي المذنبات والنيازك،، التي تحرقني بلهيبها،، ولكن لا أبالي.. فأنا مستعدة لأن تمحوا ذرات لهيب النيازك روحي،، ولا تصل إلى روحك الشفافة..

شموخ الآلام..
19-01-2002, 08:57 AM
أخي طلال الناصر.. عباراتك تحمل كل رقة كعادتك.. شكرا لك..
أختي عاشقة الحسين.. كلماتك رائعة،،، عذبة شفافة،،، شكرا لك..

شموخ الآلام..
19-01-2002, 09:33 AM
منذ أن أطلت عيوني خلف جدران الشمس،، رأيتها تنشر النور والأمل في القلوب المنكسرة،، تبعث رعشة الحياة في الضلوع التي هشمتها جراح الفراق منذ النبض الأول أو الفرح الأول،، كنت هناك كي أراك،، فأصبح حبك لغة، وعشقك أغنية،، فماذا أكتب لك وعيوني نثرت دموعها على ورقة الكلام،، ولم يبقى في قلبي متسع لأفرح بعد فراقك فهل أنا أول من عشقك وأول العابرين في مسار قلبك،، أمشي وأحمل على كتفي قبضة أمل،، في أن تحبينني فإن صدري لريح حبك مشرعة،، وقلبي لعشقك مطمئن ونفسي لغرامك راجية،، يا زهرة عمري..

طلال الناصر
19-01-2002, 01:58 PM
وصف عميق .....


لطبيعة الحب......


حينما يكون خيال ....قد يتحقق ...بقوة ....الشموخ


اسجل اعجابي

والى الامام .....دائما وابدا ...


اخوك طلال ( دايم الفكر )

شموخ الآلام..
13-02-2002, 03:13 PM
" بسم جامع قلوب كل المحبين"
تحية طيبة... وبعد... صديقتي..
أكتب لك ورقة عجز القلم عن خط مشاعري وأشواقي لك.. وقد تلعثمت الكلمات في فمي.. وتكسرت سطوري على ورقة بيضاء كبياض قلبك وصفاء روحك.. أكتب لك مع رياح الشتاء العاصفة.. وبرودة الجو.. أكتب لك مع سقوط قطرات المطر.. أكتب وأتمنى أن يتسع قلبك لي ولكلماتي المبعثرة.. أكتب لوجه بشوش وابتسامة ناعمة.. أكتب وتسافر رسالتي إلى شاطئ الأحلام.. لتوصل شكري وامتناني لك على كل ما بذلته من أجلي.. وأملي الوحيد هو أن نكون صديقتين على أساس المحبة والإخلاص والوفاء لبعضنا.. وأتمنى لك العمر المديد.. وكل عام وأنت بخير..
صديقتك المخلصة لك إلى الأبد:
شموخ الآلام..

شموخ الآلام..
13-02-2002, 03:21 PM
لا أملك إلا الصمت أمام كلماتك.. صدق من قال:
خير الكلام ما قل ودل..

شموخ الآلام..
13-02-2002, 03:33 PM
مضت سنوات من عمري قبل أن أراك،، وأنا أتجول في هذه الأدرب والطرقات،، أبحث عن وجه يشبه وجه الملكات،، أبحث عن وجه يحمل ألق المجد الممزوج بسحر القسمات،، وجه رسمته رؤى حالمة،، كبرت في صدري،، كانت سنوات أخرى قد مرت إلا أن تخيلتك واقفة على دربي،، أهم ببدء رحيل آخر،، بحثا عنك،، فإذ السنين تقربك مني،، يحملك الدرب إلي،، وأنا الضاربة بحثا عنك،، فهفت عيناي إليك،، كنت في أجمل هيئة،، كنت غزالا يمشي بإباء،، كان الورد المزهر ييسكن خديك،، ووجهك كنجم الشمس منيرا،، فأصبحت وقتها لا أملك أمر لساني،، مضيت أخطي في الدروب،، أحاورك عن خفقات قلبي،، عن أجمل ما كتبته،، راح لساني يروي شعرا،، لم أعهده بذاتي..

الحالمة
13-02-2002, 10:02 PM
كلمات في منتهى الرقة والعذوبية

واتمنى لكماالتوفيق عبر عالم الخيال والاحلام

عبر عالم خالي من القسوة والحروب والسخرية

في عالم الفق الجميل بعيد عن الغيرة والحسد والشك